11 أيلول سبتمبر 2016 / 09:37 / منذ عام واحد

تلفزيون- مقاتلون وسكان في حلب يشككون في اتفاق الهدنة بسوريا

الموضوع 6098

المدة 2:15 دقيقة

حلب في سوريا

تصوير 10 سبتمبر أيلول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر فيديو حصلت عليه رويترز

القيود لا يوجد

القصة

عبر سكان ومقاتلو معارضة بمدينة حلب السورية عن تشككهم يوم السبت (10 سبتمبر أيلول) في اتفاق توصلت إليه الولايات المتحدة وروسيا لتحقيق السلام في سوريا.

وينص الاتفاق على هدنة في أرجاء البلاد اعتبارا من غروب شمس يوم الاثنين (12 سبتمبر أيلول) وتحسين إيصال المساعدات الإنسانية والاستهداف المشترك للجماعات الإسلامية المتشددة.

وبعد ساعات من الإعلان عن الاتفاق قال طرفا الصراع إن الجيش السوري هاجم مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في حلب.

وشكك بعض سكان المدينة في صمود وقف إطلاق النار.

وقال أحد سكان حلب ويدعى ياسر أبو النور ”بالنسبة للاتفاق الروسي الأمريكي .. من صالح الشعب السوري بشكل عام وقف شلال الدم الموجود وإيقاف الدم هو أول خطوة جيدة جدا بالنسبة للاتفاق ولكن ما هي الضمانات؟ ايش يضمن استمرار الهدنة إن كانت لسبعة أيام أو عشرة أيام طيب وبعد السبعة أو العشرة أيام.“

وقال آخر وصف نفسه بأنه ناشط مدني ”بالنسبة لإدخال مساعدات وما شابه.. إذا كانت المساعدات لأجل أن تذلنا وتجبرنا فهاي قمة العار أنا لا يمكن أنجبر في النهاية إن اللي يطعمني بدو يذلني. هاي المعادلة احنا صارلنا خمس سنين في الثورة وعانينا الأمرين ومستعدين إن شاء الله نصمد أكثر وأكثر لحين إن شاء الله تتحقق أهداف الثورة.“

وشكك مقاتلون في الجيش السوري الحر الذي يسعى للإطاحة بالرئيس بشار الأسد في صمود الهدنة.

وقال أحدهم ”وبالنسبة للهدنة .. النظام ما عنده ميثاق للهدنة وما كان ينفذ ولا أي شرط من شروط الهدنة لهيك احنا لسنا مع الهدنة إطلاقا ولا مع وقف إطلاق النار.“

وقال آخر ”وطبعا إذا الهدنة اللي راح تصير إذا كانت متل اللي قبلها نحنا ما راح نستفيد شي. الهدنة اللي قبل هاي اللي عملها النظام أخد فيها طريق الكاستيلو أول هدنة بيعملها ... أكيد في من وراها أمور سياسية إذا متل اللي قبلها راح تضر الشعب.“

وقتل الآلاف في حلب منذ بدء الحرب الأهلية السورية قبل خمس سنوات وأصبحت المدينة بؤرة الاشتباكات بين مقاتلي المعارضة وبينهم مقاتلون يدعمهم الغرب والقوات الحكومية التي تدعمها روسيا وإيران. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below