مئات الآلاف في قطالونيا يشاركون في مسيرة تطالب بالاستقلال عن اسبانيا

Sun Sep 11, 2016 5:33pm GMT
 

من سام إدواردز

برشلونة 11 سبتمبر أيلول (رويترز) - خرج مئات الآلاف إلى الشوارع في إقليم قطالونيا اليوم الأحد دعما لمطلب الانفصال عن اسبانيا الذي يريد قادة محليون تنفيذه العام القادم على الرغم من العقبات القانونية التي تضعها الحكومة المركزية.

واحتشد مواطنو قطالونيا في خمس من مدن الإقليم الواقع شمال شرق البلاد بينها برشلونة ولوحوا بأعلام الإقليم على أنغام الموسيقى.

وقالت الشرطة إن نحو 540 ألف شخص شاركوا في المسيرات في برشلونة وحدها.

تأتي المسيرات الحاشدة في اليوم الوطني لإقليم قطالونيا "لا ديادا" في الوقت الذي تعهد فيه البرلمان المحلي للإقليم المؤيد للاستقلال بالمضي قدما في خطط تأسيس دولة جديدة عام 2017 مما يزيد الضغط على المسؤولين في مدريد للرد وسط حالة الاضطراب السياسي التي تشهدها البلاد على المستوى الوطني.

وتركت جولتان من الانتخابات غير الحاسمة اسبانيا دون حكومة جديدة على مدى أكثر من ثمانية أشهر وذلك يعود جزئيا إلى الخلافات بين الأحزاب حول أفضل السبل لمواجهة التحدي الذي يمثله انفصال إقليم قطالونيا.

وتعارض حكومة المحافظين التي تتولى تسيير الأعمال حاليا في اسبانيا بشدة أي خطوة نحو الانفصال ولجأت إلى مواجه التحدي عبر المحكمة الدستورية على الرغم من أن ذلك أدى إلى تصاعد المواجهة في الأشهر القليلة الماضية في ظل إدارة القائم بأعمال رئيس الوزراء ماريانو راخوي.

وقالت مونتسي بيدرا (39 عاما) وهي طبيبة شاركت في مسيرة برشلونة "في الحقيقة لم نعد نهتم بمن سيحكم في مدريد". وكان المشاركون يلوحون بالأعلام ذات النجمة والألوان الزرقاء والحمراء والصفراء التي ترمز للانفصال.

(اعداد أحمد حسن للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)