منظمة الصحة العالمية تقول إن دولا آسيوية تعتزم إنشاء صندوق لتعزيز الاستعداد للحالات الصحية الطارئة

Mon Sep 12, 2016 3:57am GMT
 

نيودلهى (مؤسسة تومسون رويترز) 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - ق الت منظمة الصحة العالمية إن 11 دولة في جنوب وشرق آسيا اتفقت يوم الجمعة على إنشاء صندوق طوارئ لتعزيز خدماتها الصحية لتحسين الرد على تفشي الأمراض ومن بينها فيروسات ناشئة مثل زيكا.

وتعد منطقة جنوب شرق آسيا التي تضم الهند وبنجلادش وبوتان وكوريا الجنوبية وإندونيسيا والمالديف وميانمار ونيبال وسريلانكا وتايلاند وتيمور الشرقية عرضة بشكل كبير لكوارث مثل الفيضانات التي يمكن أن تؤدي إلى تفشي أمراض.

ويقول خبراء إن هذه المنطقة مهددة أيضا بسلسلة من الأمراض الناشئة مثل التهاب الجهاز التنفسي الحاد (سارس)ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) وزيكا. وأضافوا أن الدول مازالت غير مستعدة بشكل جيد لاحتواء أي تفش لأمراض بشكل فعال في حالة حدوثه.

وقالت منظمة الصحة إنه على الرغم من أن هذه الدول تساهم بالفعل في صندوق لمعالجة الحالات الصحية الطارئة مثل تفشي الكوليرا أو الإسهال في أعقاب الكوارث فمن المهم توافر أموال لمساعدة هذه الدول على أن تكون مستعدة سلفا.

وقالت بونام خيترابال سينغ مديرة منظمة الصحة العالمية في جنوب شرق آسيا "حتى الآن يؤدي تمويل ما بعد الكوارث عبر صندوق جنوب-شرق آسيا للحالات الصحية الاقليمية الطارئة عملا ممتازا لمساعدة الدول على الرد على حالات الطوارئ الصحية فور حدوثها مثلما رأينا في الآونة الأخيرة في نيبال وسريلانكا.

"تدفق التمويل الجديد سيسمح للدول بالاستثمار في البنية الأساسية والموارد البشرية التي ستعزز الاستعداد." (إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية- تحرير عبد الفتاح شريف)