مقدمة 1-إردوغان: هناك دليل على أن رؤساء البلديات المعزولين دعموا المسلحين الأكراد

Mon Sep 12, 2016 8:32am GMT
 

(لإضافة مقتبسات)

اسطنبول 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الاثنين إن لدى تركيا دليلا على أن رؤساء البلديات المعزولين من 24 بلدية يديرها الأكراد يوم الأحد أرسلوا دعما لمسلحين أكراد وكان يجب تجريدهم من مناصبهم بشكل أسرع.

وعينت تركيا رؤساء جددا في البلديات الأربع والعشرين التي يديرها الأكراد أمس الأحد مما أثار بعض الاحتجاجات في منطقة جنوب شرق البلاد التي تقطنها أغلبية كردية. ووصف حزب المعارضة الرئيسي المؤيد للأكراد ذلك بأنه "انقلاب إداري".

وقال إردوغان للصحفيين في اسطنبول بعد أداء صلاة عيد الأضحى "في رأيي أنها خطوة اتخذت متأخرة للغاية. كان يجب أن تتخذ قبل ذلك وكانت نصيحتي القيام بذلك في وقت سابق."

وأضاف إردوغان "أرسلوا الدعم الذي يتلقونه إلى الجبال لكن كل ذلك تم اكتشافه" في إشارة إلى قواعد المسلحين الأكراد في الجبال بجنوب شرق تركيا وفي شمال العراق. وقال "اتخذت حكومتنا هذا القرار بناء على كل هذه الأدلة."

وفي الأسبوع الماضي قال إردوغان إن الحملة ضد حزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا منذ ثلاثة عقود من أجل حكم ذاتي للأكراد هي الأكبر وإن الإطاحة بالمسؤولين المرتبطين بالمسلحين جزء هام من تلك الحملة.

وكان حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد يدير البلديات وهو ثالث أكبر حزب في البرلمان وينفي أي صلات مباشرة بالمسلحين. وقال إنه لا يعترف بشرعية عزل رؤساء البلديات.

وقالت السفارة الأمريكية أمس الأحد إنها تدعم حق تركيا في مكافحة الإرهاب لكنها تأمل في أن يكون تعيين رؤساء البلديات مؤقتا وأن يختار السكان المحليون ممثلين جددا قريبا.

وتضع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حزب العمال الكردستاني على قائمة المنظمات الإرهابية.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)