الأمم المتحدة: الفيضانات في كوريا الشمالية تقتل 133 شخصا وتشرد 107 آلاف

Mon Sep 12, 2016 10:49am GMT
 

سول 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وكالة تابعة للأمم المتحدة إن الفيضانات التي تسببت فيها الأمطار الغزيرة في كوريا الشمالية قتلت 133 شخصا في الشمال الشرقي بينما بقي 395 شخصا في عداد المفقودين وتعرضت العديد من المنازل والبنية التحتية الأساسية للدمار.

وجاءت الأنباء عن الكارثة الطبيعية بينما بدت كوريا الشمالية أكثر انعزالا عن جاراتها والعالم بعد أن أجرت خامس اختبار نووي لها يوم الجمعة.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في تقرير إن أكثر من 35500 منزل تضررت وإن الفيضانات دمرت ثلثي ذلك العدد بالكامل مما أسفر عن تشريد 107 آلاف شخص.

وأضاف المكتب أن عدد القتلى والمفقودين أعلن بناء على بيانات من حكومة كوريا الشمالية.

وذكرت وسائل إعلام رسمية في كوريا الشمالية أن الأمطار الغزيرة في أواخر أغسطس آب وأوائل سبتمبر أيلول تسببت في أضرار بالغة قرب نهر تومين. ولم يعط التقرير عددا للقتلى بسبب الفيضانات.

وقال مكتب الأمم المتحدة إن تقدير الأضرار التي وقعت بسبب الفيضانات جاء بناء على زيارة للمنطقة الأسبوع الماضي قام بها ممثلون لوكالات تابعة للأمم المتحدة والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والصليب الأحمر في كوريا الشمالية وجماعات أهلية.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية أمس الأحد إن أسوأ "ظاهرة مناخية" في أكثر من 70 عاما ضربت الجزء الشمالي من البلاد وتسببت في "خسائر ضخمة" وإن أعمال الإصلاح جارية. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)