إيه مونستر كول.. دراما سريالية تجمع بين الخيال والمأساة

Mon Sep 12, 2016 11:41pm GMT
 

تورنتو 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - تتخذ معاناة مراهق مع أمه في المراحل الأخيرة من مرضها منحى سرياليا عندما يجد الراحة في الحديث مع شجرة عملاقة وذلك ضمن أحداث فيلم جديد بعنوان (إيه مونستر كول) يمزج بين الخيال والمأساة.

ويحكي الفيلم الذي كان عرضه العالمي الأول يوم السبت في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي قصة كونور وهو مراهق وديع ولديه حس فني أصبح هدفا لتسلط فتيان في المدرسة.

وعندما يشتد مرض السرطان على والدة كونور التي تلعب دورها الممثلة فيليسيتي جونز يذهب الفتى للعيش مع جدته التي تلعب دورها الممثلة سيجورني ويفر. وبينما كانت الحياة تتصدع من حوله يزوره في الليل وحش في شكل شجرة عملاقة تتكلم.

والفيلم مأخوذة من قصة من قصص الأطفال تحمل ذات الاسم.

وقال لويس ماكدوجال وهو وجه بريطاني جديد يؤدي دور المراهق كونور إن أفضل ما في الفيلم هو التمثيل ضمن فريق من النجوم وتصوير الفيلم في برشلونة.

وسيجوب الفيلم أوروبا في أكتوبر تشرين الأول ثم في عدد محدود من دور العرض في الولايات المتحدة في ديسمبر كانون الأول.

وقالت ويفر أن القصة أثرت فيها وإنها "مسرورة" للعب دور امرأة إنجليزية.

وقالت "أظن أنها قصة رائعة وطموحة." (إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)