مقدمة 1-يونكر: خروج بريطانيا ليس نهاية الاتحاد الأوروبي

Wed Sep 14, 2016 1:54pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

ستراسبورج 14 سبتمبر أيلول (رويترز) - حاول رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر اليوم الأربعاء حشد التأييد للاتحاد الأوروبي قائلا إن التكتل الذي تلقى ضربة باستفتاء خروج بريطانيا ليس على وشك التفكك رغم أنه يواجه أزمة.

وفي أول استعراض لخطط المفوضية بعد استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 23 يونيو حزيران ألقى يونكر الضوء على الاستفتاء البريطاني باعتباره تحذيرا من أن الاتحاد يواجه معركة بقاء في مواجهة التيار القومي في أوروبا.

وقال يونكر أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورج "الاتحاد الأوروبي يفتقر للقدر الكافي من الاتحاد."

وأضاف "هناك انقسامات في كل مكان ويوجد تشرذم في كثير من الأحيان... هذا يتيح المجال لنزعة شعبوية متسارعة."

لكنه عبر عن اعتقاده بأن دول الاتحاد الأوروبي التي تمثل أكبر كتلة تجارية في العالم لا تزال قوة مهمة. وقال "الاتحاد الأوروبي على هذا النحو ليس في خطر."

وللتدليل على كلامه استشهد يونكر بنجاح صندوق أوروبي جديد للاستثمار اقترح أن يضاعف حجمه إلى 630 مليار يورو (707 مليارات دولار) بحلول 2022 للمساعدة في مواجهة التراجع الحاد في الإنفاق منذ الأزمة المالية العالمية وفي إقامة مشروعات تتراوح بين المطارات وشبكات الانترنت ذات النطاق العريض.

ويريد يونكر أن يخصص جزءا من الصندوق للقطاع الخاص في أفريقيا للمساعدة في كبح الهجرة إلى أوروبا من خلال تخصيص مبلغ 44 مليون يورو يمكن زيادتها في وقت لاحق.

وصندوق أفريقيا جزء من جهود يونكر لتحرك أكثر إيجابية خاصة في أزمة المهاجرين التي قسمت أوروبا بشدة. كما وجه انتقادا مبطنا لدول شرق أوروبا التي لا ترغب في استقبال لاجئين من شمال أفريقيا والشرق الأوسط.   يتبع