أسعار الواردات الأمريكية تنخفض في أغسطس للمرة الأولى في 6 أشهر

Wed Sep 14, 2016 2:55pm GMT
 

واشنطن 14 سبتمبر أيلول (رويترز) - انخفضت أسعار الواردات الأمريكية في أغسطس آب للمرة الأولى في ستة أشهر مع تراجع تكاليف المنتجات البترولية والأغذية بما يشير إلى ضعف البيئة التضخمية الذي قد يشجع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير الأسبوع المقبل.

وقالت وزارة العمل الأمريكية اليوم الأربعاء إن أسعار الواردات انخفضت 0.2 بالمئة في أغسطس آب بعد زيادة غير معدلة بواقع 0.1 بالمئة في يوليو تموز. وانخفاض أسعار الواردات الشهر الماضى هو الأول من نوعه منذ فبراير شباط.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراؤهم توقعوا تراجع أسعار الواردات 0.1 بالمئة في أغسطس آب.

وانخفضت أسعار الواردات خلال 12 شهرا حتى أغسطس آب بنسبة 2.2 بالمئة مسجلة أدنى وتيرة انخفاض لها منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 بعد انخفاضها 3.7 بالمئة في يوليو تموز.

وكبح الدولار القوي والنفط الرخيص أسعار الواردات وأدى هذا مع تباطؤ نمو الأجور لاستمرار بقاء معدل التضخم دون المستوى الذي يستهدفه مجلس الاحتياطي الاتحادي عند اثنين بالمئة.

وساهمت القراءة الضعيفة للتضخم في أغسطس آب إلى جانب تباطؤ نمو الوظائف وضعف مسوح قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات في تقليص احتمالات رفع أسعار الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي يومي 20 و21 سبتمبر أيلول.

وفي الشهر الماضي تراجعت أسعار المنتجات البترولية المستوردة 2.8 بالمئة بعدما انخفضت 3.6 بالمئة في يوليو تموز. ومع استبعاد المنتجات البترولية لم يطرأ تغير يذكر على أسعار الواردات بعدما ارتفعت 0.5 بالمئة في يوليو تموز.

وأظهر التقرير أيضا انخفاض أسعار الصادرات 0.8 بالمئة في أغسطس آب في أكبر هبوط لها منذ يناير كانون الثاني وعقب ارتفاعها 0.2 بالمئة في الشهر السابق. ونزلت أسعار الصادرات 2.4 بالمئة مقارنة مع مستواها قبل عام. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)