إندونيسيا تستأنف بناء "الحائط البحري العملاق" لحماية جاكرتا من الغرق

Thu Sep 15, 2016 11:34am GMT
 

جاكرتا 15 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير إندونيسي إن بلاده ستستأنف استصلاح الأراضي التي ستساعد في الحيلولة دون غرق العاصمة جاكرتا تحت سطح البحر بعد تعليق العمل في المشروع لمدة خمسة أشهر بسبب مخاوف تنظيمية وبيئية.

وتقع جاكرتا الكبرى - وهي أحد أكثر المدن المأهولة بالسكان حول العالم - على سهل تكثر به المستنقعات وتغرق تحت مستوى سطح البحر بمعدل أسرع من أي مدينة أخرى في العالم.

وركزت جاكرتا اهتمامها على دعم دفاعاتها بحائط من المصدات البحرية بطول يزيد قليلا عن 24 كيلومترا وتجديد شبكة تصريف الفيضانات المتداعية.

وقال لوهوت بانجيتان وزير التنسيق البحري للصحفيين "إذا لم نكمل بناء الحائط البحري العملاق سيؤثر ذلك بقوة على جاكرتا فيما يتعلق بتسرب المياه المالحة."

ويشمل المخطط الرئيسي للمشروع بناء 17 جزيرة صناعية قبالة الساحل الشمالي لجاكرتا حيث تخطط الشركات العقارية لتشييد مراكز للتسوق ومزارات مشابهة لتلك التي بنتها سنغافورة على جزيرة سنتوسا.

لكن العمل في المشروع توقف في أبريل نيسان بسبب خلافات بين الحكومة وحاكم جاكرتا حول من له صلاحية إصدار التصاريح. كما احتج صيادون أيضا على أعمال الاستصلاح وقالوا إنها ستقلل الكميات التي يصطادونها من الأسماك.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير سها جادو)