الاسترليني يتراجع بعدما لمح بنك إنجلترا المركزي إلى خفض الفائدة

Thu Sep 15, 2016 4:51pm GMT
 

لندن 15 سبتمبر أيلول (رويترز) - هبط الجنيه الاسترليني مقابل اليورو والدولار اليوم الخميس بعدما أبقى بنك إنجلترا المركزي على أسعار الفائدة عند مستويات منخفضة قياسية ولمح إلى مزيد من الخفض في وقت لاحق من العام.

ورغم أن المركزي قال إن الضرر المبدئي الناجم عن تصويت البريطانيين لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي جاء أقل قسوة مما توقعه الشهر الماضي قال معظم صناع السياسة إنهم يتوقعون تأييد إجراء خفض جديد في أسعار الفائدة في الاجتماعات المقبلة بحسب ما أظهره محضر أحدث اجتماع للبنك.

وانخفض الاسترليني إلى نحو 1.3180 دولار لكنه تعافى إلى حوالي 1.32 دولار بحلول الساعة 1540 بتوقيت جرينتش متراجعا 0.3 في المئة عن الإغلاق السابق. ومقابل اليورو هبط الاسترليني 0.2 في المئة إلى 85.12 بنس.

وسجل الاسترليني أعلى مستوياته في سبعة أسابيع عند 1.3445 دولار الأسبوع الماضي مرتفعا بما يزيد عن خمسة في المئة عن أدنى مستوياته في 30 عاما والذي سجله في يوليو تموز مع قيام المستثمرين بتقليص مراكز بيع قياسية في أعقاب سلسلة من بيانات اقتصادية جاءت أفضل مما كان متوقعا.

وخفض بنك إنجلترا المركزي الشهر الماضي أسعار الفائدة إلى مستويات متدنية قياسية وأعاد العمل ببرنامج لشراء الأصول. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)