أوليفر ستون يقول إنه تردد في إخراج فيلم عن إدوارد سنودن

Fri Sep 16, 2016 8:03pm GMT
 

لوس انجليس 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - لم يتردد المخرج أوليفر ستون الحائز على الأوسكار في إخراج أعمال عن شخصيات مثيرة للجدل سواء كانوا رؤساء دول أو حتى قتلة وسفاحين لكنه تردد في بادئ الأمر حين سئل عن إمكانية إخراج فيلم عن إدوارد سنودن المتعاقد السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية.

وقال ستون لرويترز "لم أرغب في القيام بذلك .. لم أسع إلى المتاعب."

لكن المخرج البالغ من العمر 70 عاما المعروف بأفلام "جي.إف.كنيدي" و "ناتشورال بورن كيلرز" و "وول ستريت" قال إنه غير رأيه بعدما قابل سنودن في روسيا.

وقال "رغم أنني شعرت بقلق من أن يصبح مملا وجامدا رأيته فيلما دراميا مثيرا. شعرت أنه لن يجذب المشاهدين كفيلم وثائقي."

ويبدأ عرض فيلم (سنودن) اليوم الجمعة ويتناول عمل سنودن في وكالة المخابرات الأمريكية "سي.آي.إيه" ووكالة الأمن القومي إلى أن فر خارج الولايات المتحدة في 2013 وقام بفضح برامج المراقبة الحكومية الضخمة على المواطنين والمقيمين.

ويعيش سنودن حاليا في روسيا وتطالب الولايات المتحدة بتسليمه لمحاكمته بالتجسس.

يقوم ببطولة الفيلم جوزيف جوردون-ليفيت في دور "سنودن" وشيلين وودلي في دور صديقته لينزي ميلز وجرى تصوير معظم مشاهده في ألمانيا. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)