هورنر رئيس رد بول يتوقع مزيدا من النجاح مع ليبرتي

Sat Sep 17, 2016 8:00am GMT
 

من جون أوبرايان

سنغافورة 17 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - يعتقد كريستيان هورنر رئيس فريق رد بول المنافس في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات إن انتقال ملكية البطولة إلى شركة ليبرتي ميديا الأمريكية من شأنه أن يساعد في دخول البطولة بصورة أكبر للأسواق الأمريكية وتنفيذ إستراتيجية تضمن تحقيق نجاح طويل الأمد لهذه السباقات المتميزة.

ووقع الاتفاق بانتقال ملكية فورمولا 1 إلى ليبرتي ميديا والذي قدرت قيمته بنحو ثمانية مليارات دولار في وقت سابق من الشهر الجاري بعد أن أدار البريطاني المخضرم بيرني ايكلستون شؤون البطولة لمدة طويلة.

وقال هورنر للصحفيين على هامش سباق جائزة سنغافورة الكبرى بعد جولتي التجارب الحرة أمس الجمعة "بعد كل ما سمعناه حتى الآن الأمور تبدو إيجابية."

وأضاف هورنر وهو بريطاني "هم جزء من مجموعة في غاية الجدية ولا أعتقد أن شركة مثل ليبرتي يمكن أن تقدم على شراء فورمولا 1 مقابل هذا المبلغ الذي تحدثت عنه الشائعات دون أن يكون لها خطة طويلة الأمد."

وأردف هورنر "أعتقد أنه من الأفضل كثيرا لفورمولا 1 دخول شركة مثل ليبرتي لأن ذلك من شأنه معالجة بعض نقاط الضعف التي كنا نعاني منها في السابق."

وقال هورنر أيضا "نأمل أن تكون الصفقة بمثابة شيء كبير بالنسبة للسوق الأمريكية إلى جانب مجالات أخرى يمكن أن تكون مثيرة للاهتمام كثيرا مثل التقنية الرقمية ووسائل التواصل الاجتماعي."

وأوضح هورنر "سننتظر ونرى ما هي خططهم وتفاصيلها. لكن حسب كل ما سمعناه حتى الآن فإن الوضع يبدو إيجابيا تماما."

وأشار هورنر أيضا إلى انه لا يتوقع حدوث الكثير من التغييرات ما بين 2017 و2018 لكنه يتوقع الكثير ما بعد 2020 في العديد من الجوانب مثل رؤية الملاك الجدد للبطولة وكيفية التفاعل مع الجمهور وسبل التطور والتحسن.   يتبع