18 أيلول سبتمبر 2016 / 13:32 / بعد عام واحد

تلفزيون-الدورة السابعة لمعرض (بيروت آرت فير) تركز على فنانات لبنانيات

الموضوع 7115

المدة 4.14 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير 15 سبتمبر أيلول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة فرنسية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يسلط معرض بيروت آرت فير الفني البارز بلبنان الضوء على فنانات لبنانيات متميزات في دورته السابعة التي بدأت أواخر الأسبوع الماضي.

وتركز هذه الدورة التي افتتحت يوم الخميس (15 سبتمبر أيلول) وتختتم يوم الأحد (18 سبتمبر أيلول) على أعمال فنانين وفنانات من الشباب وصالات عرض فني إضافة إلى أعمال أكثر من 200 فنان من دول عديدة.

ومن بين الدول المشاركة فرنسا وبلجيكا وإيطاليا وسويسرا وألمانيا وروسيا البيضاء والبحرين والأردن ومصر والجزائر والأراضي الفلسطينية وجنوب أفريقيا والصين والأرجنتين وإيران والولايات المتحدة.

وتأسس المعرض في عام 2010.

وقالت لور دوتفيل مؤسسة ومديرة معرض بيروت للفنون (بيروت آرت فير) في مقابلة مع تلفزيون رويترز على هامش حفل الافتتاح ”لدينا اليوم في معرض بيروت 45 صالة عرض فني من 20 دولة تعرض ما يقرب من 1500 عمل فني لنحو 300 فنان من 30 جنسية مختلفة.“

ويقام على هامش المعرض الأساسي وبتنظيم منه (بيروت آرت ويك) وهو عبارة عن أسبوع للفن في العاصمة بيروت حيث تتحول الأماكن العامة والمحال التجارية في مختلف أنحاء العاصمة إلى واجهات للتعبير ويسلط الضوء على الإرث الثقافي للعاصمة.

وأضافت دوتفيل ”الجزء الهام في معرض بيروت للفنون هذا العام هو لبنان الحديث.. فنانات العصر الحديث اللبنانيات. لماذا؟ أتصور أننا نرغب الآن في أن نعرف من كنا وماذا سنكون؟ الفضل للنساء اللائي كن أحرارا... اللائي مهدن الطريق للحداثة في لبنان. هؤلاء النسوة لهن أهمية في تاريخ لبنان. وبهذا المعرض يمكننا أن نعرف أين نحن اليوم والشجاعة التي كانت عند أولئك النسوة.“

ويولي المعرض في دورته الجديدة اهتماما خاصا بالفنانات اللبنانيات اللواتي ينتمين إلى حقبة الفن الحديث الممتدة من 1945 حتى 1975 وذلك من خلال عشرات الأعمال الفنية المختارة من المجموعات الخاصة ومن مجموعة وزارة الثقافة اللبنانية.

وتعرض في هذا الإطار أعمال لفنانات مثل بيبي زغبي وماري حداد وسلوى روضة شقير وهيلين الخال وإيتيل عدنان وناديا صيقلي.

وحضر ميشال فرعون وزير السياحة اللبناني افتتاح المعرض وقال ”فمن خلال المعرض باعتقد إنه سلطوا الضوء على المرأة في أوائل القرن العشرين. وبنفس الوقت كمان عكسوا كمان هذا المستوى الغني والحضاري للنساء والمجتمع اللبناني بشكل عام على صعيد المنطقة.“

وأعرب زوار المعرض عن سعادتهم بفكرة وتنظيم الدورة الحالية له التي تركز على الفن الحديث والنساء.

قال زائر للمعرض يدعى فارس ساسين وهو أستاذ جامعي متقاعد ”بأتصور على معرفتي.. هيدي أول مرة تجمع (أعمال) رسم ونحت النساء اللبنانيات منذ مطلع القرن العشرين إلى اليوم. والفكرة حلوة بحد ذاتها. ويكونوا أوروبيين قاموا بها الفكرة. كمان شي جميل إنه يتقدر فننا من الخارج.“

وأضافت زائرة للمعرض تُدعى جانين بدرو ”السنة انتبهنا إنه فيه كثير من الأعمال الفنية مخصصين بس للمرأة فيه مش بس رسم فيه كمان نحت. هدا اللي بيرغب كأنه إنه الواحد ييجي يتعرف بحدث مخصص بس للفن وكل شي رسم وفن وبنفتقد بلبنان هذا النوع من المناسبات عادة.“

وجرى تكريم 13 امرأة في المعرض.

ويقدم أحد المصارف اللبنانية جائزة تحمل اسمه تشمل التصوير الفوتوغرافي بهدف إتاحة الفرصة للمصورين اللبنانيين الشبان للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور وصالات العرض الكبرى ووسائل الإعلام.

ويقول المنظمون إن عدد زائري (بيروت آرت فير) في العام السابق تجاوز 21 ألفا.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد عبد اللاه)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below