فنزويلا تقول إن أعضاء أوبك ومنتجين من خارجها على وشك التوصل لاتفاق

Mon Sep 19, 2016 1:12am GMT
 

جزيرة مارجريتا (فنزويلا) 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يوم الأحد إن أعضاء أوبك ومنتجين من خارجها على وشك التوصل لاتفاق لتحقيق استقرار أسواق النفط وقال إنه يهدف إلى إعلان اتفاق هذا الشهر.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية يوم الأحد عن محمد باركيندو الأمين العام لأوبك قوله خلال زيارة للجزائر إن أعضاء أوبك قد يدعون إلى عقد اجتماع غير عادي لمناقشة أسعار النفط إذا توصلوا إلى توافق خلال اجتماع غير رسمي في الجزائر هذا الشهر.

وقال مادورو في ختام اجتماع قمة لحركة عدم الانحياز في جزيرة مارجريتا بفنزويلا حيث التقى دبلوماسيون أيضا لمناقشة الأوضاع في سوق النفط إن اتفاقا أصبح وشيكا.

وأردف قائلا خلال مؤتمر صحفي "عقدنا اجتماعا ثنائيا مطولا مع (الرئيس الإيراني حسن)روحاني.إننا على وشك التوصل لاتفاق بين منتجي أوبك ومنتجين من خارجها."

ونقل الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة النفط الإيرانية (شانا) عن روحاني الذي حضر اجتماع القمة قوله إن طهران تؤيد أي خطوة لتحقيق استقرار السوق العالمية للنفط ورفع الأسعار.

وتسعى فنزويلا للتوصل لاتفاق نفطي منذ سنوات مع ترنح اقتصادها الذي تقوده الدولة تحت وطأة تراجع أسعار النفط وكثيرا ما قالت إنها على وشك التوصل لاتفاق.

وسيلتقي أعضاء أوبك على هامش المنتدى الدولي للطاقة الذي يجمع بين المنتجين والمستهلكين في الجزائر خلال الفترة من 26 سبتمبر أيلول حتى 28 من الشهر نفسه . وستحضر أيضا روسيا وهي ليست عضوا في أوبك المنتدى.

وقالت مصادر لرويترز إن أوبك قد تستأنف محادثات بشأن تجميد مستويات إنتاج النفط عندما تلتقي مع منتجين من خارجها في الجزائر.

  يتبع