الاتحاد الأوروبي يفتح تحقيقا في اتفاقات ضريبية بين لوكسمبورج وانجي الفرنسية

Mon Sep 19, 2016 1:56pm GMT
 

بروكسل 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - فتحت سلطات مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي تحقيقا اليوم الاثنين في مزايا ضريبية منحتها لوكسمبورج لشركة مرافق الكهرباء الفرنسية انجي في تشديد لحملة الاتحاد الرامية إلى التصدي لتهرب الشركات المتعددة الجنسيات من الضرائب.

وقالت المفوضية الأوروبية إنها تخشى أن تكون الترتيبات الضريبية التي منحتها لوكسمبورج للشركة تتعامل مع الصفقة المالية الواحدة باعتبارها من صفقات الديون والأسهم في نفس الوقت بما أفضي على يبدو لتمتع شركات في مجموعة جيه.دي.إف سويز -كما كان يطلق على انجي سابقا- بمزايا الإعفاء الضريبي في الحالتين.

وأضافت المفوضية ان هذه الترتيبات ربما منحت جيه.دي.إف سويز ميزة غير عادلة لم تتمتع بها الشركات الأخرى وهو ما يمثل انتهاكا لقواعد الاتحاد الأوروبي الخاصة بالمساعدات الحكومية.

وقالت مارجريت فيستاجر مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون المنافسة في بيان "يمكن أن يختلف أسلوب التعامل الضريبي مع الصفقات المالية بناء على نوقع الصفقة - أسهم أم دين - ولكن لا يجوز أن تحصل الشركة على أفضل ما في الحالتين في صفقة واحدة."

وقالت متحدثة باسم الشركة الفرنسية إنها أبلغت بالقرار وأن الشركة ستتعاون تعاونا كاملا مع اللجنة وتجيب على استفساراتها.

وأضافت أن الشركة تعمل في لوكسميورج منذ عام 1933 ويعمل بها نحو 300 موظف حاليا. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)