الجيش النيجيري: مشتبه بانتمائهم لبوكو حرام يقتلون ستة في كمين

Mon Sep 19, 2016 8:54pm GMT
 

أبوجا 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال الجيش النيجيري اليوم الاثنين إن أعضاء مشتبها بانتمائهم لجماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة قتلوا ستة أشخاص في هجوم على قافلة تجارية كانت تحت حراسة الجيش في ولاية بورنو بشمال شرق البلاد.

وقتلت الجماعة أكثر من 15 ألف شخص وتسببت في نزوح 2.4 مليون شخص في نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد في تمردها الذي تشنه منذ سبعة أعوام لإقامة ولاية إسلامية.

وقال ساني عثمان المتحدث باسم الجيش إن عناصر يشتبه بانتمائها للجماعة كانت تبحث عن طعام نصبت كمينا لجنود يحرسون المركبات التجارية في طريقها من دامبوا إلى مايدوجوري وهي رحلة تجتاز مسافة 80 كيلومترا تقريبا.

وقال عثمان "لسوء الحظ فقد خمسة مدنيين حياتهم في الحادث وتوفي آخر خلال نقله إلى مستشفى" مضيفا أن ثلاثة جنود أصيبوا أيضا في الهجوم.

كانت بوكو حرام سيطرت على مساحة تعادل حجم بلجيكا تقريبا في شمال شرق نيجيريا مطلع العام الماضي لكن الجيش النيجيري وبمساعدة جنود من بلدان مجاورة طردهم من معظم الأراضي التي سيطروا عليها.

ورغم ذلك واصل المتشددون تنفيذ تفجيرات في شمال شرق نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)