مكتب رئيس قرغيزستان يقول إنه قد يعود للعمل في أكتوبر بعد فحوص طبية

Tue Sep 20, 2016 7:38am GMT
 

بشكك 20 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مكتب رئيس قرغيزستان ألمظ بك أعظم باييف اليوم الثلاثاء إن أعظم باييف والذي يقوم أطباء بفحصه بسبب مشكلات محتملة في القلب قد يعود إلى العمل بعد أول أكتوبر تشرين الأول ليقللوا بذلك من أهمية مخاوف بشأن صحة الرئيس البالغ من العمر 60 عاما.

وتشهد قرغيزستان التي يبلغ عدد سكانها ستة ملايين نسمة أغلبهم من المسلمين اضطرابا سياسيا منذ أكثر من عشر سنوات. وأدت احتجاجات عنيفة في 2005 و2010 إلى إسقاط رئيسيين متعاقبين. وتعهد أعظم باييف بالتقاعد عند انتهاء ولايته في ديسمبر كانون الأول 2017.

وقال متحدث باسم أعظم باييف إنه يقيم في فندق في اسطنبول ولا يعتزم الانتقال إلى مستشفى.

وألغى أعظم باييف بشكل مفاجئ زيارة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك يوم الاثنين بعد شعوره بآلام في الصدر خلال المحطة الأولى من رحلته وقال مكتبه إن أطباء سيفحصونه بسبب مشكلات محتملة في القلب.

وجاءت الأنباء عن صحة أعظم باييف بعد أقل من شهر من وفاة رئيس أوزبكستان إسلام كريموف بسبب إصابته بجلطة دماغية عن 78 عاما.

من ناحية أخرى قال فريد نيازوف مدير مكتب أعظم باييف لرويترز إنه تحدث هاتفيا مع الرئيس ووصف حالته الصحية بأنها مرضية.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)