الصليب الأحمر يؤجل قوافل مساعدات في سوريا بعد هجوم في حلب

Tue Sep 20, 2016 8:48am GMT
 

جنيف 20 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول كبير في اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الثلاثاء إن قوافل مساعدات لأربع بلدات سورية ستؤجل حتى يعيد موظفو اللجنة تقييم الأمن بعد هجوم دام على شاحنات إغاثة وتصاعد العنف.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن طائرات سورية أو روسية قصفت قافلة مساعدات قرب حلب فقتلت 12 شخصا أمس الاثنين مع إعلان الجيش السوري انتهاء هدنة استمرت أسبوعا.

وقال روبرت مارديني مدير عمليات الصليب الأحمر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لرويترز في جنيف "هذا أمر يبعث على القلق للغاية. نرى استئنافا للعنف وتصعيدا للقتال في العديد من المواقع.

"كانت لدينا خطط في البلدات الأربعة لكن تم تعليقها في الوقت الحالي لإعادة تقييم الأوضاع الأمنية" في إشارة لبلدتي الفوعة وكفريا في إدلب وبلدة مضايا التي تحاصرها الحكومة السورية والزبداني القريبة من الحدود اللبنانية. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)