مقدمة 1-روسيا: قافلة مساعدات في سوريا شب بها حريق ولم تقصف من الجو

Tue Sep 20, 2016 3:07pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

موسكو 20 سبتمبر أيلول (رويترز) - رفضت وزارة الدفاع الروسية اليوم الثلاثاء مزاعم بتعرض قافلة مساعدات على مقربة من حلب لقصف بري أو جوي في اليوم السابق قائلة إن حريقا شب فيها.

وعلّقت الأمم المتحدة جميع شحنات المساعدات إلى سوريا اليوم الثلاثاء بعد ما وصفته بهجوم دموي على قافلتها التي تنقل مساعدات إنسانية مع إنهيار هدنة استمرت أسبوعا برعاية أمريكية روسية وسط تجدد أعمال العنف.

لكن روسيا فنّدت رواية الأمم المتحدة للأحداث.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيجور كوناشينكوف في بيان "درسنا مشاهد التسجيلات المصورة من الموقع التي التقطها من يسمون أنفسهم (نشطاء)‭ ‬بالتفصيل ولم نجد دليلا على أن القافلة تعرضت للقصف بذخيرة."

وأضاف قائلا "لا توجد حفر وهياكل السيارات لا يحمل آثار الضرر المتناسب مع الانفجارات التي تتسبب بها قنابل تسقط من الجو."

واشار كوناشينكوف إلى أن الضرر البادي في المشاهد المصورة في القافلة هو نتيجة مباشرة لحريق شب في حمولتها معتبرا انه "وقع بشكل يدعو للاستغراب" تزامنا مع بدء المسلحين عملية عسكرية كبيرة في حلب المجاورة.

وقال إن روسيا توقفت عن رصد القافلة بعد أن سلمت مساعداتها لكن موقعها بعد ذلك كان معروفا فقط للمسلحين على الأرض.

وأشار كوناشينكوف إلى أنه في مساء اليوم نفسه بدأت الجماعة المعروفة سابقا بجبهة النصرة هجوما كبيرا مدعوما بالدبابات والمدفعية وغيرها من المعدات الحربية الثقيلة.   يتبع