مسؤول فلسطيني: 3 معتقلين في إسرائيل ينهون إضرابا عن الطعام بعد اتفاق

Wed Sep 21, 2016 10:45am GMT
 

رام الله (الضفة الغربية) 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول فلسطيني اليوم الأربعاء إن ثلاثة معتقلين فلسطينيين في السجون الإسرائيلية سينهون إضرابا عن الطعام استمر أكثر من شهرين بعد اتفاق على عدم تجديد اعتقالهم الإداري.

والثلاثة هم الشقيقان محمود ومحمد البلبول (26 و22 عاما) اللذان اعتقلا في يونيو حزيران ومالك القاضي (19 عاما) الذي اعتقل في مايو أيار.

وتطبق إسرائيل في الأراضي المحتلة قانونا من وقت الانتداب البريطاني على فلسطين التاريخية يسمح بالاعتقال الإداري استنادا لوجود ملف أمنى للشخص المعتقل.

ويتراوح الاعتقال الإداري بين ثلاثة وستة أشهر قابلة للتجديد.

وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين في منظمة التحرير الفلسطينية عيسى قراقع في بيان "احتراما وتقديرا وثقة بالسيد الرئيس أبو مازن (محمود عباس) والجهود المخلصة التي بذلها لإنهاء معاناتهم فقد أعلن الأسرى وقف إضرابهم المفتوح عن الطعام."

وأضاف أنه سيفرج عن القاضي غدا الخميس بينما سيفرج عن الشقيقين البلبول في الثامن من ديسمبر كانون الأول. ويقدر عدد الفلسطينيين المعتقلين إداريا في السجون الإسرائيلية بنحو 750 من بين 7000 سجين فلسطيني.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق المسؤولين الإسرائيليين. (تغطية صحفية للنشرة العربية علي صوافطة - إعداد محمد عبد اللاه - تحرير سها جادو)