مقدمة 1-وزير الطاقة الإماراتي: من المبكر الحديث عن قرار باجتماع الجزائر

Wed Sep 21, 2016 4:16pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وخلفية)

الفجيرة (الإمارات العربية المتحدة) 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - ق ال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي اليوم الأربعاء إن الاجتماع النفطي المقرر عقده الأسبوع المقبل في الجزائر وتشارك فيه دول أوبك يهدف إلى إجراء مشاورات وليس اتخاذ قرارات.

وأبلغ الوزير الصحفيين قائلا "انتظروا لحين اجتماعنا الأسبوع القادم.. انتظروا حتى نناقش أولا قبل أن نقفز لأي استنتاج."

وأضاف "نحن لا... نستهدف قرارا، بل نجتمع من أجل التشاور" مشيرا إلى أن الإمارات العربية المتحدة يحدوها الأمل وتدعم النهج المشترك بين المملكة العربية السعودية وروسيا.

ويجتمع أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على هامش منتدى الطاقة الدولي الذي يضم المنتجين والمستهلكين من 26 إلى 28 سبتمبر أيلول. وتحضر روسيا غير العضو في أوبك المنتدى أيضا.

وكانت السعودية أكبر منتج في أوبك وروسيا أكبر المنتجين خارج المنظمة اتفقتا في أوائل سبتمبر أيلول على التعاون في أسواق النفط العالمية وقالتا إنهما لن تتخذا إجراء فوريا لكنهما قد تكبحان الإنتاج في المستقبل.

وقال المزروعي إن لا ينبغي الدفع بالتوقعات في اتجاه معين قبل الاجتماع.

كان وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة قال أمس الثلاثاء إن أعضاء أوبك قد يقررون عقد اجتماع استثنائي لمناقشة أسعار النفط على الفور عقب اجتماعهم في الجزائر.

ويناقش أعضاء أوبك ومنتجون خارجها من بينهم روسيا اتفاقا بخصوص تحقيق الاستقرار في سوق النفط من خلال تثبيت الإنتاج على الأقل لكن لم يتم الكشف حتى الآن عن التفاصيل الرئيسية مثل الإطار الزمني للاتفاق أو المعيار الأساسي له.

ودعا بعض المنتجين إلى تثبيت الإنتاج من أجل كبح تخمة المعروض التي أدت لانهيار الأسعار في العامين الأخيرين بما أضر بإيراداتهم. وانهارت محادثات سابقة بخصوص تثبيت الإنتاج في أبريل نيسان. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)