أسهم أوروبا تغلق مرتفعة بدعم من قطاعي البنوك والتعدين

Wed Sep 21, 2016 5:04pm GMT
 

لندن 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - ارتفعت الأسهم الأوروبية إلى أعلى مستوياتها في أسبوع في ختام التعاملات اليوم الأربعاء قبل إعلان نتيجة اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) مع صعود أسهم البنوك بعد تعديل في سياسة بنك اليابان المركزي دعم الأصول العالية المخاطر على مستوى العالم.

ومن المتوقع أن يبقي مجلس الاحتياطي الاتحادي على أسعار الفائدة دون تغيير بعد اجتماعه على مدى يومين في ظل تدني مستوى التضخم وصدور بيانات اقتصادية ضعيفة لكنه قد يشير إلى زيادة احتمالات رفعها بحلول نهاية العام.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية مرتفعا 0.4 بالمئة بعد صعوده إلى 344.90 نقطة في وقت سابق من الجلسة ليبلغ أعلى مستوى له منذ التاسع من سبتمبر أيلول بدعم من ارتفاع أسهم القطاع المالي.

وصعد مؤشر قطاع البنوك الأوروبي اثنين بالمئة مسجلا أعلى مكاسبه اليومية بالنسبة المئوية في شهر. وقفز سهم بانكو بوبولار الأسباني 9.1 بالمئة بعدما قال البنك إنه سيقلص عدد فروعه بنحو 300 فرع في إطار خطة لإعادة الهيكلة.

وارتفعت أسهم ناتيكسس ويو.بي.آي بانكا 4.1 بالمئة و5.4 بالمئة على الترتيب بينما زاد سهم باركليز 3.1 بالمئة بدعم من رفع اتش.اس.بي.سي تصنيفها للسهم إلى توصية بالشراء.

وكان قطاع التعدين من بين القطاعات الأخرى الرابحة إذ لقي إقبالا من المستثمرين بعدما ارتفعت أسعار الذهب والألومنيوم. وصعدت سهم أنجلو أمريكان وفريسنيلو وريو تينتو وراندجولد ريسورسيز بنسب تراوحت بين 1.9 و3.6 بالمئة.

ومن بين الأسهم الخاسرة سهم مجموعة أوكادو الذي هبط 5.3 بالمئة بعدما خفض دويتشه بنك تصنيفه للسهم إلى توصية بالبيع من توصية بالاحتفاظ بينما هبط سهم إيه.دي.بي ثلاثة بالمئة بعدما خفض يو.بي.إس السعر المستهدف للسهم إلى 95 يورو من 110.

وفي أنحاء أوروبا أغلق مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني مرتفعا 0.1 بالمئة في حين زاد مؤشرا كاك 40 الفرنسي 0.5 بالمئة وداكس الألماني 0.4 بالمئة. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)