كيري يطالب بعدم تحليق المقاتلات الروسية والسورية لإنقاذ الهدنة

Thu Sep 22, 2016 12:32am GMT
 

من توم بيري وجون دافيسون

بيروت 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - طالب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أمس الأربعاء بأن توقف روسيا والحكومة السورية على الفور تحليق الطائرات فوق مناطق القتال بسوريا واصفا ذلك بالفرصة الأخيرة لإنقاذ وقف إطلاق النار المتداعي وإيجاد سبيل "للخروج من المذبحة".

وواجه كيري نظيره الروسي سيرجي لافروف في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بنيويورك خلال مواجهة تلفزيونية مشوبة بالتوتر قائلا إن قصف قافلة إغاثة في سوريا يثير "شكوك عميقة حول ما إذا كانت روسيا ونظام الأسد سيفيان" بالتزاماتهما بشأن الهدنة.

وتحدث لافروف قبل كيري وقال أمام مجلس الأمن المؤلف من 15 عضوا "على المرء أن يمتنع عن الغرائز العاطفية وعن الإسراع إلى الميكروفون مباشرة للتعليق على شيء: يجب إجراء تحقيق (في الهجوم على قافلة الإغاثة)."

وأضاف كيري "علينا من أجل استعادة المصداقية للعملية أن نتحرك للأمام في محاولة لوقف تحليق كل الطائرات على الفور في تلك المناطق الرئيسية من أجل عدم تصعيد الوضع وإعطاء فرصة لتدفق المساعدات الإنسانية دون عوائق."

والمناطق الرئيسية هي الأماكن التي في حاجة إلى مساعدات إنسانية وهي أيضا المناطق التي تواجه بشأنها الحكومة السورية اتهامات بأنها تستهدف المدنيين.

والهدف من اتفاق الهدنة بين الولايات المتحدة وروسيا والذي دخل حيز التنفيذ في 12 سبتمبر أيلول هو تسهيل وصول المساعدات إلى المناطق المحاصرة والسماح للطرفين باستهداف مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية سويا.

وقتل أكثر من 300 ألف شخص وشرد نصف سكان سوريا البالغ عدده 22 مليون نسمة منذ بدء الصراع. واستغل تنظيم الدولة الإسلامية حالة الفوضى في البلاد للسيطرة على أراض.

*احتمال استئناف المساعدات علقت الأمم المتحدة المساعدات الإنسانية بعد الهجوم على القافلة قبل يومين والذي يقول الهلال الأحمر العربي السوري إنه أدى إلى مقتل نحو 20 شخصا لكن المنظمة الدولية قالت أمس الأربعاء إنها تستعد لاستئناف المساعدات.   يتبع