مقدمة 1-الجيش العراقي يقول إنه استعاد بلدة رئيسية جنوبي الموصل

Thu Sep 22, 2016 3:10pm GMT
 

(لإضافة إعلان النصر)

من غزوان حسن

تكريت (العراق) 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - سيطر الجيش العراقي بدعم ضربات جوية من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة اليوم الخميس على وسط مدينة الشرقاط التي ينظر إليها على أنها خطوة على الطريق في إطار حملة لاستعادة الموصل من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية في وقت لاحق هذا العام.

وقال العميد يحيى رسول المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة التابعة للجيش في بيان بثه التلفزيون الرسمي إن المدينة حررت من "دنس الإرهاب".

تقع الشرقاط على بعد 100 كيلومتر إلى الجنوب من الموصل على ضفة نهر دجلة وظلت محاصرة لعدة أشهر من جانب القوات العراقية والفصائل الشيعية المسلحة المتحالفة مع الحكومة والمدعومة من إيران.

وتقدمت القوات العراقية سريعا في الشرقاط منذ أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي بدء العملية صباح يوم الثلاثاء.

ونظرا لقرب الشرقاط من خطوط الإمداد العراقية الواصلة إلى قاعدة القيارة الجوية في الشمال والتي تستخدم كمركز للإمداد والتموين لهجوم الموصل تكتسب المدينة أهمية استراتيجية. وتجرى فحوص للتأكد مما إذا كان قد تم استخدام عناصر كيماوية في هجوم صاروخي على بعد مئات الأمتار من القوات الأمريكية في القاعدة يوم الثلاثاء.

ويعتقد أن عشرات آلاف المدنيين محاصرون في المنطقة الخاضعة لسيطرة الدولة الإسلامية منذ سيطر التنظيم المتشدد على ثلث الأراضي العراقية في 2014. لكن الهجوم لم يشهد عملية نزوح واسعة مثلما حدث في الهجمات الأخرى في الآونة الأخيرة.

وقال متحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إنه لم تحدث عمليات نزوح يوم الثلاثاء وإن 32 شخصا فقط تركوا منازلهم أمس الأربعاء.   يتبع