حزب العمال البريطاني المعارض يخطط للاقتراض لإحياء الصناعة والفوز بدعم المؤيدين

Mon Sep 26, 2016 10:53am GMT
 

ليفربول (انجلترا) 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - تعهد حزب العمال البريطاني المعارض اليوم الاثنين باستغلال أموال مقترضة لحماية الصناعات المتعثرة وتحفيز النمو واضعا سياسة اقتصادية يأمل في أن تعيد التواصل مع الناخبين من الطبقة العاملة الذين دعموا الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وتوقعا لانتخابات مبكرة العام المقبل، استغل حزب العمال مؤتمره السنوي لتلخيص خططه للفوز مجددا بدعم الناخبين الذين تخلوا عن الحزب في انتخابات 2015 وعزفوا عنه عبر دعم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال جون ماكدونل المتحدث المعني بالشؤون الاقتصادية في الحزب إن حزب العمال يرغب في استغلال أسعار الفائدة المنخفضة لاقتراض 100 مليار جنيه استرليني (130 مليار دولار) واستغلالها في إنشاء صندوق استثماري بقيمة 250 مليار جنيه استرليني يكون محور تركيزه على إحياء الصناعة البريطانية.

وقال ماكدونل لبرنامج جود مورنينج بريتن الذي تبثه محطة آي.تي.في خلال المؤتمر السنوي للحزب في مدينة ليفربول بشمال البلاد "سيتم استثمار ذلك في بنيتنا التحتية والمهارات وسيتم توزيعه على أنحاء البلاد."

وقال ماكدونال إنه في ظل حكومة عمالية فإن بريطانيا ستلعب دورا أكثر نشاطا في حماية وتطوير صناعات مثل إنتاج الصلب والذي يتعرض لتهديد بفعل تكلفة الطاقة المرتفعة وزيادة المعروض من الصين.

وأضاف "تحتاج إلى حكومة تنتهج اسلوب التدخل للعمل مع القطاع الخاص...يدا بيد وتتطلع إلى حيث هناك حاجة لاستثمارات." (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)