السيسي يعد المصريين بفرص عمل محاولا الحد من الهجرة غير الشرعية لأوروبا

Mon Sep 26, 2016 5:43pm GMT
 

من محمد عبد اللاه

القاهرة 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - وعد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مواطنيه اليوم الاثنين بمزيد من فرص العمل في محاولة لإثنائهم عن رحلات الهجرة غير الشرعية المحفوفة بالمخاطر والتي أودت إحداها الأسبوع الماضي بحياة أكثر من 160 شخصا أغلبهم مصريون.

وانتشلت خمس جثث أمس الأحد ليرتفع عدد الغرقى إلى 169 بينما نجا عدد مماثل في الحادث الذي وقع يوم الأربعاء عندما غمرت المياه قاربا تكدس فيه مئات المهاجرين غير الشرعيين قبالة قرية برج رشيد في محافظة البحيرة الساحلية المصرية.

وفي البدء قالت مصادر أمنية ووكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن القارب كان يحمل نحو 600 شخص وهو ما يشير إلى أن مئات آخرين ما زالوا مفقودين في مياه البحر المتوسط لكن ناجين قدروا عدد من كانوا في القارب بما يقارب 400.

وقال ناجون وأسرهم إن الفقر والبطالة دفعا آلاف المصريين لركوب قوارب متهالكة بأعداد غفيرة في محاولة للوصول إلى أوروبا خاصة أن الوضع السياسي والاقتصادي في البلاد لا ينبئ بتحسن سريع في مستوى المعيشة.

وخلال أشهر الصيف التي يكون فيها الطقس مواتيا يحاول كثير من الناس عبور البحر المتوسط إلى إيطاليا من الساحل الأفريقي خاصة من ليبيا حيث يعمل مهربو البشر بحصانة من العقاب نسبيا.

لكن آخرين ينطلقون من سواحل مصر أيضا خاصة في وقت يتردى فيه الوضع الأمني في ليبيا.

وقال السيسي في حفل افتتاح مشروع إسكاني لفقراء بمدينة الإسكندرية الساحلية مشيرا إلى مشروعات تنمية يقود الجيش تنفيذها "الحقيقة مفيش عندنا مبرر أبدا ولا عذر... انه يسقط مننا ضحايا زي ما سقط كدا.. أكثر من 160 إنسان من مصر ومن برا مصر.. ودا أمر الحقيقة لا بد... ان احنا نتصدى ليه بكل بقوة."

لكنه أضاف أن مصر لا يمكنها منع الهجرة غير الشرعية بالكامل موضحا "إحنا بنتكلم على تقريبا حدود برية وبحرية ما يقرب من 5000 كيلو(متر) أو أكتر.   يتبع