وزير: الهند غير مستعدة للانضمام لأول اتفاق مناخي للحد من تلوث رحلات الطيران

Tue Sep 27, 2016 11:16am GMT
 

مونتريال 27 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير الطيران المدني الهندي إن بلاده وهي سوق سريعة النمو لحركة الطيران غير مستعدة للانضمام لأول اتفاق مناخي عالمي للحد من التلوث الناتج عن رحلات الطيران التجارية لتخوفها ألا تقود المحادثات التي تبدأ اليوم الثلاثاء إلى اتفاق عادل.

ويهدف الاتفاق المقترح الذي تدعمه الولايات المتحدة والصين إلى الحد من التلوث الناتج عن شركات الطيران إلى مستويات عام 2020 بعد أن يتم تطبيقه عام 2021 لكن تم تخفيفه ليصبح تطوعيا في السنوات الخمس الأولى.

وقال الوزير أشوك جاجاباثي راجو لرويترز على هامش منتدى للطيران إن بلاده ستتخذ قرارها عندما يتضح الأمر وأضاف "حتى ذلك الحين فإن مخاوفنا تتعلق بأنه ليس عادلا."

وتريد الدول التي تتمتع بقطاع طيران سريع النمو نطاقا أوسع لإنتاج الانبعاثات من المتاح للدول النامية التي تنمو بمعدل أبطأ لكنها كانت مسؤولة عن إنتاج الحصة الأكبر من الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.

وأي دولة غير مشاركة في الاتفاق سيكون لها أثر مضاعف إذ أن كل شركات الطيران الأجنبية التي تسير طائرات منها وإليها -حتى من الدول المشاركة- ستكون معفاة من الحد من الانبعاثات.

وقال مدافعون عن البيئة ومشرعون أوروبيون إن الاتفاق غير صارم بما يكفي وإنهم يشعرون بالقلق من أن كبار منتجي الانبعاثات مثل الهند لن يشاركوا في المرحلة الأولى. وسيصبح الاتفاق الذي يتعلق فقط بحركة الطيران الدولية ملزما في عام 2027.

واستبعدت حركة الطيران من اتفاق المناخ الذي وقع في باريس في ديسمبر كانون الأول عندما اتفقت الدول على الحد من ارتفاع درجة حرارة العالم إلى "أقل بكثير من" درجتين مئويتين أعلى من مستويات ما قبل عصر الثورة الصناعية.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)