قطر ستبني معسكرا بدويا من أجل 2000 مشجع في كأس العالم

Tue Sep 27, 2016 2:40pm GMT
 

الدوحة 27 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - ستبني قطر معسكرا فريدا على الطراز البدوي في الصحراء من أجل إقامة آلاف المشجعين خلال كأس العالم لكرة القدم 2022 مع تطلع الدولة لزيادة أماكن الاعاشة خلال البطولة عن العدد المحدود حاليا من الفنادق والشقق الفندقية.

وقالت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن تنظيم كأس العالم في قطر إن قدرة قرية المشجعين القريبة من منتجع سيلاين الاستيعابية تبلغ ألفي مشجع يقيمون في خيام عربية من أجل منحهم فرصة اختبار حياة الصحراء من قلبها.

وقال عبد العزيز المولوي المدير التقني للجنة العليا "يمثل هذا النوع من الإقامة طريقة ممتازة لاكتشاف قطر.. بحيث يوفر للجمهور تجربة اختبار بطولة تظهر أفضل ما في ثقافة وتقاليد البلد وأبرز معالمه. ستكون هناك خيارات إقامة تناسب كافة الميزانيات."

وسيقيم الغالبية من بين 500 ألف مشجع من المتوقع أن يأتوا إلى قطر في فنادق وشقق فندقية لكن الإعلان الأخير يرجح أن الآلاف سيكون بوسعهم أيضا الإقامة في معسكرات في المناطق الصحراوية القريبة من الاستادات.

وقالت قطر في ملف ترشيحها عام 2010 إنها ستوفر أكثر من 55 ألف غرفة فندقية للمشجعين لكن السلطات قالت في يناير كانون الثاني إن 46 ألف غرفة فقط ستكون جاهزة وهو ما أثار بعض القلق في حدوث عجز في الاعاشة خلال البطولة.

وقطر في المسار الصحيح لاستكمال هذا العدد من الغرف لكنها تتطلع أيضا للترويج لخدمات تأجير خاصة مثل اير بي.ان.بي إضافة لوضع مشجعين في سفن رأسية بطول الساحل.

ومن المتوقع أن يقيم بعض المشجعين في دول مجاورة مثل الامارات والبحرين والسفر لمشاهدة المباريات. (اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري)