توتي يقول إنه لم يتشاجر أبدا مع أي مدرب لروما

Tue Sep 27, 2016 5:55pm GMT
 

روما 27 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - لعب فرانشيسكو توتي تحت قيادة 17 مدربا مختلفا مع روما في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لكن اللاعب - الذي يكمل اليوم الثلاثاء عامه 40 - قال إنه لم يتشاجر أبدا مع أي منهم.

وسجل توتي هدفه رقم 250 في الدوري الإيطالي يوم الأحد الماضي في الموسم 25 الذي يلعب فيه مع روما ودائما ما ثارت تكهنات بشأن مدى النفوذ الذي يتمتع به في الكواليس.

ولكن اللاعب الفائز بكأس العالم 2006 - الذي قال عنه رودي جارسيا المدرب السابق لروما إنه قد يكون أكثر شعبية في العاصمة الإيطالية من بابا الفاتيكان - قلل من نفوذه في مقابلة تلفزيونية.

وقال توتي "ليس لدي أي سلطة على أحد.. أحترم الجميع. سري هو الحماس."

وأضاف "لم أتشاجر أبدا مع مدرب.. كانت هناك بالطبع مشادات ولكن الأمر كانت يتوقف عند هذا الحد. لم أطح بمدرب ولم أرغم النادي على التعاقد مع مدرب يروق لي. أكن لهم جميعا احتراما شديدا."

وشملت قائمة مدربي توتي كلا من تشيزاري برانديلي الذي تولى بعدها قيادة إيطاليا وكلاوديو رانييري مدرب ليستر سيتي الحالي والألماني رودي فولر ولويس إنريكي المدرب الحالي لبرشلونة.

وقال توتي - الذي خاض مباراته الأولى مع الفريق تحت قيادة المدرب فويادين بوسكوف عام 1993 وهو في 16 من عمره - إنه اقترب بشدة من مغادرة روما في 2003 عندما كان الفريق تحت قيادة فابيو كابيلو.

وأضاف "عندما كان كابيلو هنا.. اقتربت حقيقة من الانتقال إلى ريال مدريد. ولكن أسرتي وأصدقائي جعلوني أفكر في الأمر وأخبروني أن هناك الكثير من الأمور التي لن أجدها في مدريد وقررت البقاء في روما."

ويتأخر توتي - الذي جدد عقده مؤخرا حتى نهاية الموسم - بفارق 24 هدفا عن الرقم القياسي من الأهداف الذي سجله سيلفيو بيولا في الدوري الإيطالي عندما أحرز 274 هدفا في خمسينات القرن الماضي ولكنه لا يتخيل نفسه يلعب لعامين آخرين.

وقال "دائما ما أبذل قصارى جهدي في التدريب. تعرضت لبعض الإصابات على مر السنوات.. ولكنني مازلت أشعر بالرغبة والحماس وأرى الأمر ممتعا خلال الأسبوع."

وأضاف "مازلت أذهب إلى ملعب التدريبات مبتسما كل يوم." (إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري)