مقابلة-وزير المالية التركي يتعهد بإجراءات هيكلية بعد تخفيض تصنيف موديز

Wed Sep 28, 2016 8:04am GMT
 

أنقرة 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير المالية التركي ناجي إقبال لرويترز اليوم الأربعاء إن بلاده سوف تأخذ إجراءات للتصدي لمشاكل أبرزتها وكالة موديز عند خفض تصنيفها الائتماني للبلاد الأسبوع الماضي لكن من المتوقع أن يقل النمو هذا العام عن أربعة بالمئة.

وخفضت موديز يوم الجمعة التصنيف الائتماني لتركيا إلى درجة "عالية المخاطر" مستندة إلى مخاوف بشأن سيادة القانون عقب محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو تموز ومخاطر ناتجة عن تباطؤ الاقتصاد.

وقال إقبال في مقابلة بأنقرة "النقاط التي أثارتها موديز هامة لنا أيضا ولن نضيع وقتا قبل أن نأخذ إجراءات هيكلية للتصدي لهذه المشكلات."

وحذر إقبال من أن تطورات الاقتصاد العالمي والقضايا المحلية بما في ذلك محاولة الانقلاب الفاشلة جعلت استهداف نمو بنسبة 4.5 بالمئة في عام 2016 أمرا غير قابل للتحقيق. وقال إن النمو سيكون أقل من أربعة بالمئة هذا العام لكنه سيتعافي مرة أخرى في 2017.

وقال إقبال إن تركيا ستركز على النمو ومكافحة التضخم ومعالجة العجز الواسع في الحساب الجاري في السنوات الثلاث المقبلة كما ستأخذ خطوات حاسمة لمواجهة ارتفاع أسعار المواد الغذائية بهدف دفع التضخم للانخفاض. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)