مقدمة 1-السعودية تتوقع التوصل إلى حل بشأن وقف صادرات بنادق ألمانية

Wed Sep 28, 2016 7:27pm GMT
 

(لإضافة تعليق وزارة الاقتصاد)

برلين 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول عسكري سعودي كبير اليوم الأربعاء إن بلاده ستعمل مع ألمانيا لحل خلاف بشأن صادرات متوقفة لقطع سلاح تنتجها شركة هيكلر آند كوخ وإن المسألة لن تضر بالعلاقات مع ألمانيا.

وكانت محكمة ألمانية أمرت الحكومة في يونيو حزيران بأن تأخذ قرارا بشأن السماح أو عدمه بعدما رفعت الشركة قضية اتهمت فيها الحكومة بالتوقف منذ عامين عن التصريح بتصدير قطع ضرورية في تصنيع بندقية من نوع (جي 36) إلى السعودية.

وكانت ألمانيا صدقت في عام 2008 على اتفاق ترخيص مربح يسمح للسعودية بإنتاج هذا النوع من البنادق لكنها غيرت منهجها في عام 2013 بعد انتقاد مسألة إقرار السعودية لعقوبة الإعدام في وسائل الإعلام.

وقال متحدث باسم وزارة الاقتصاد الألمانية إنه لا يمكنه التعليق على طلبات تصدير جارية أو مرفوضة لكنه أوضح أن الوزير سيجمار جابرييل أبدى مرارا تحفظات بشأن التصدير للسعودية وبشأن إرسال المزيد من الشحنات الخاصة بإنتاج (جي 36) هناك.

وأوضح قائلا "قررت الحكومة الاتحادية منذ فترة عدم الموافقة على طلبات تخص إنتاج أسلحة صغيرة في دول أخرى ونبهت إلى هذه النية في مجموعة من الخطوط الإرشادية عن الأسلحة الصغيرة التي دخلت حيز التنفيذ مؤخرا."

وقال العميد أحمد عسيري للصحفيين خلال زيارة إلى ألمانيا إنه ليس من المقبول التراجع في اتفاق تم توقيعه لكنه هون أهمية هذه المسألة.

وأضاف أن السعودية لن تصنع أزمة لهذا السبب لأن العلاقات مع ألمانية أكبر من مجرد عقود صغيرة بشأن المدافع الرشاشة مشيرا إلى العمل على إيجاد حل يرضي الطرفين.

ودافعت السعودية عن سجلها في حقوق الإنسان بالقول إن نظامها القانوني يعتمد على الإسلام وإن قضاءها مستقل ولا تلجأ للتعذيب.   يتبع