رغم انتقاده البداية البطيئة جوارديولا يشيد باستبسال لاعبيه

Thu Sep 29, 2016 9:13am GMT
 

29 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - رغم سعادته بقدرة لاعبي فريقه على الاستبسال وعدم الاستسلام أكثر من مرة خلال التعادل 3-3 مع سيلتيك الاسكتلندي في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء حث الاسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الانجليزي لاعبي فريقه على إدراك أهمية البداية الجيدة.

وهز موسى ديمبلي شباك سيتي مرتين بواقع مرة في كل شوط قبل وبعد هدف رحيم سترلينج بالخطأ في مرمى فريقه الانجليزي بينما نجح سيتي في قلب تأخره ثلاث مرات وتحقيق التعادل عن طريق فرناندينيو وسترلينج ونوليتو.

وبعد أول جولتين يحتل سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز المركز الثاني بين فرق المجموعة الثالثة في دوري الأبطال برصيد أربع نقاط متخلفا بنقطتين عن برشلونة الاسباني المتصدر الذي فاز 2-1 على بروسيا مونشنجلادباخ الألماني أمس.

وبعد المباراة قال جوارديولا للصحفيين "ربما يكون هذا درسا مفيدا لنا في المستقبل عن أهمية البداية الجيدة."

وأضاف المدرب الاسباني قوله "كان من الصعب علينا البدء في الشوط الأول وفي الشوط الثاني بعد اهتزاز شباك مرمانا. وهذا هو سبب سعادتي الكبيرة بسبب رد فعل اللاعبين. ليس من السهل إحراز ثلاثة أهداف خارج ملعبك."

وأكد جوارديولا "مع هذه المجموعة وهذا الفريق سنظل نقاتل حتى النهاية من أجل التأهل."

وأشاد بابلو زاباليتا مدافع سيتي بقدرة لاعبيه على القتال وتعويض التأخر ثلاث مرات في أجواء حماسية في سيلتيك بارك في جلاسجو قائلا "القدرة على التعادل ثلاث مرات يظهر شخصية الفريق.. لم يحالفنا الحظ عندما فشلنا في التهديف في نهاية المباراة."

وسيحل سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز بعد فوزه بأول ست مباريات وحصوله على العلامة الكاملة ضيفا على توتنهام هوتسبير اللندني في مواجهة تجمع بين فريقين لم يعرفا طعم الهزيمة في الموسم الحالي يوم الأحد المقبل.

(إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية)