حكومة بوروندي تعتقل سياسيا بارزا لتعاونه مع "عصابات مسلحة"

Thu Sep 29, 2016 5:14pm GMT
 

بوجومبورا 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت الشرطة في بوروندي اليوم الخميس إن رئيس أحد أحزاب المعارضة اعتقل لتعاونه مع "عصابات مسلحة" ليضاف إلى لائحة من الناشطين والشخصيات السياسية التي اعتقلت منذ بداية الأزمة السياسية في البلاد.

وقال المتحدث باسم الشرطة بيير نكوريكييه على حسابه على تويتر إن جيرفايس نيونجابو اعتقل في منطقة ماكامبا جنوب البلاد أمس الأربعاء.

وكان نيونجابو احد قادة المعارضة القلائل الذين ما زالوا ينشطون داخل البلاد في حين فر آخرون إلى الدول المجاورة وأوروبا.

وانزلقت بوروندي إلى أزمة سياسية ودوامة عنف متفرق منذ أكثر من عام بعد أن أعلن الرئيس بيير نكورونزيزا نيته الترشح لولاية رئاسية ثالثة فاز بها في انتخابات مثيرة للجدل في يوليو تموز 2015.

ويتهم المعارضون نكورونزيزا بانتهاك الدستور واتفاقية سلام أنهت حربا أهلية عام 2005 في حين تتهم الحكومة معارضيها بإذكاء الاضطرابات ودعم المجموعات المتمردة التي يصفها المسؤولون الحكوميون "بالعصابات المسلحة".

وكان الحزب الذي يتزعمه نيونجابو بين الأحزاب المعارضة التي قاطعت الانتخابات الرئاسية في العام الماضي.

وقتل 450 شخصا على الأقل في أعمال العنف التي بدأت خلال تظاهرات اندلعت مع ترشح نكورونزيزا في الانتخابات الرئاسية في أبريل نيسان 2015. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)