دراسة: زيكا قادر على إصابة خلايا عصبية مرتبطة بتكوين الجمجمة

Thu Sep 29, 2016 6:09pm GMT
 

من كيت كيلاند

لندن 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - خلصت دراسة طبية نشرت نتائجها اليوم الخميس إلى أن فيروس زيكا الذي أصبح وباء في البرازيل وانتشر في الأمريكتين قادر على إصابة وإحداث تغييرات في خلايا الجهاز العصبي البشري المهمة في تكوين العظام والغضاريف في الجمجمة.

وقد يساعد البحث الذي نشر في دورية (سل هوست أند ميكروب) في شرح سبب صغر حجم جماجم المواليد الذين يولدون لأمهات مصابات بالمرض وولادتهم بملامح وجه غير متناسبة.

وثبت أيضا أن زيكا يهاجم خلايا في أدمغة الأجنة مسؤولة عن نمو أنواع متعددة من خلايا المخ.

وتلف تلك الخلايا يعطل نمو المخ ويتسبب في صغر حجمه وهو التشوه الخطير الذي يصيب المواليد الذين تصاب أمهاتهم بالفيروس خلال الحمل.

واكتشف باحثون أمريكيون أجروا الدراسة الحالية عن طريق إصابة خلايا بشرية بالفيروس في المختبر أن زيكا يستطيع إصابة نوع آخر من الخلايا مسؤولة عن تكوين عظام وغضاريف الجمجمة ويدفعها إلى إفراز جزيئات تغير وظيفتها.

وقال الباحثون إن المستويات الزائدة من هذه الجزيئات في المختبر كافية لإتلاف الخلايا العصبية.

وقالت جوانا فيسوتسكا خبيرة الأحياء في كلية الطب بجامعة ستانفورد الأمريكية التي شاركت في قيادة فريق البحث "بالإضافة إلى التأثيرات المباشرة لفيروس زيكا على الخلايا العصبية الأولية ومشتقاتها فإن هذا الفيروس يؤثر بشكل غير مباشر على تطور المخ" من خلال قيام الجزيئات بإصدار إشارات تدفع الخلايا لتغيير وظائفها. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)