الأمم المتحدة:على أوروبا علاج مشكلة زيادة السكان في أفريقيا لكبح الهجرة

Thu Sep 29, 2016 9:27pm GMT
 

دكار 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول كبير في الأمم المتحدة إن على دول الاتحاد الأوروبي مساعدة الدول الأفريقية بمنطقة الساحل في حل أزمة زيادة السكان إذا كانت تريد وقف تدفق المزيد من المهاجرين إلى شواطئها.

وقال توبي لانزر منسق الشؤون الإنسانية لمنطقة الساحل إن حكومات المنطقة تواجه صعوبة في توفير فرص كافية في العمل والتعليم وتوفير الغذاء للأعداد المتزايدة التي تشير تقديرات الأمم المتحدة إلى احتمال نموها ثلاثة أضعاف إلى أكثر من 300 مليون شخص بحلول عام 2050 بناء على المعدلات الحالية.

وقال المسؤول الدولي في مقابلة "إن التحدي في المنطقة كبيرا."

وأضاف "خلال 10 إلى 20 عاما مقبلة سنشهد عددا متزايدا باستمرار من المهاجرين حتى تدخل دول أوروبا... في حوار صريح للغاية مع كل دولة بشأن السكان."

وأظهرت بيانات إيطالية عن أعداد الوافدين إلى أراضيها عبر البحر هذا العام زيادة حادة في عدد المهاجرين القادمين من العديد من الدول الأفريقية ومنها مالي والسنغال ونيجيريا.

كان الاتحاد الأوروبي قد أنشأ في العام الماضي صندوقا بقيمة ملياري دولار لصالح أفريقيا بهدف محاربة الفقر والصراعات التي تدفع سكان القارة إلى الهجرة إلى أوروبا. (.إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)