فنزويلا تتوقع من المنتجين المستقلين مثل روسيا المشاركة في خفض إنتاج النفط

Fri Sep 30, 2016 6:59am GMT
 

كراكاس 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يوم الخميس إنه يتوقع من الدول المنتجة للنفط خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) مثل روسيا أن تدعم جهود المنظمة الرامية لتعزيز أسعار النفط من خلال خفض إنتاج الخام.

وكانت أوبك اتفقت يوم الأربعاء على خفض محدود للإنتاج في أول اتفاق من نوعه منذ 2008 وسط تزايد الضغوط الناجمة عن هبوط أسعار النفط.

وقال مادورو في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي "ينبغي تعزيز هذا الاتفاق في الأيام المقبلة."

وأضاف "أنا متفائل جدا بأن الدول المنتجة الكبرى خارج أوبك مثل روسيا الاتحادية ستشارك أيضا في هذا الجهد المشترك لدول المنظمة."

وتشدد فنزويلا منذ أشهر على ضرورة توصل كبار منتجي النفط إلى توافق على تثبيت مستويات الإنتاج بهدف الحد من فائض المعروض.

وذكر مادورو أنه على اقتناع بأنه ستكون هناك "سوق نفطية مستقرة" إذا تعهد أعضاء أوبك والمنتجون المستقلون بخفض الإنتاج.

وتعتمد فنزويلا على صادرات النفط في جني جميع إيراداتها من العملة الأجنبية تقريبا وتواجه البلاد معدل تضخم في خانة المئات ونقصا حادا في المنتجات نتيجة هبوط أسعار الخام وتداعي الاقتصاد الذي تقوده الدولة.

ويقول مادورو إن حكومته ضحية لما وصفها بأنها "حرب اقتصادية" يقودها رجال أعمال المعارضة بدعم من واشنطن. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)