1 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 19:12 / بعد عام واحد

مقدمة 2-موناكو يكتسح ميتز وثنائية أخرى لكافاني

(لإضافة نتائج)

أول أكتوبر تشرين الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - صعد موناكو إلى صدارة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بعد اكتساح عشرة لاعبين من ميتز 7-صفر اليوم السبت بينما أحرز ادينسون كافاني ثنائية للمباراة الثانية على التوالي ليقود باريس سان جيرمان للمركز الثالث بعد الفوز 2-صفر على بوردو.

ووضع فريق المدرب اوناي ايمري ذكرى الهزيمة المفاجئة 2-صفر الأسبوع الماضي في تولوز خلفه وتقدم مبكرا عندما ارتقى كافاني أعلى من المدافعين ليحول برأسه تمريرة انخيل دي ماريا العرضية إلى الشباك في الدقيقة الثالثة.

وضاعف مهاجم اوروجواي تفوق فريق العاصمة في الدقيقة 30 بعدما أكمل تمريرة لايفين كورزاوا إلى الشباك بكعب القدم محرزا هدفه الثامن في الدوري هذا الموسم بعدما سجل هدفين في الفوز 3-1 على لودوجورتس في دوري أبطال اوروبا يوم الأربعاء.

ويملك باريس سان جيرمان 16 نقطة مقابل 19 لموناكو. ويلعب نيس صاحب المركز الثاني برصيد 17 نقطة ضد لوريان غدا الأحد.

وتقدم موناكو 3-صفر في الشوط الأول بفضل أهداف توماس ليمار وفاليري جيرمان وبرناردو سيلفا.

واستفاد موناكو من طرد شيخ دوكوري لاعب ميتز بعد مرور ساعة من اللعب وسجل أربعة أهداف عبر فابينيو من ركلة جزاء وثنائية من جيدو كاريو والبديل جابرييل بوشيليا في الدقيقة 89.

وابتعد ليل عن منطقة الهبوط بالفوز 1-صفر على نانسي بينما خسر تولوز خارج ملعبه 1-صفر أمام كاين.

وأصبح كافاني في صدارة قائمة هدافي الدوري الفرنسي متفوقا بهدفين على الكسندر لاكازيت مهاجم اولمبيك ليون وميفلوت إردينج مهاجم ميتز.

ويحتل باريس سان جيرمان المركز الثاني برصيد 16 نقطة متقدما بفارق الأهداف على موناكو الذي يحل ضيفا على ميتز في وقت لاحق اليوم السبت بينما يلعب نيس المتصدر ضد لوريان غدا الأحد.

وقال ايمري لشبكة كانال بلوس التلفزيونية "الحصول على النقاط الثلاث أهم من الأداء اليوم. لعبنا بالخطة نفسها في الشوطين لكننا استحوذنا أكثر على الكرة في الشوط الأول وصنعنا العديد من الفرص."

وأضاف "الهدفان منحا الفريق الثقة والاطمئنان في الوقت المتبقي من المباراة ولعبنا بالخطة ذاتها في الشوط الثاني إذ أردنا هز الشباك مرة أخرى لنحسم المباراة. لعبنا بثقة كبيرة وبشكل جيد للغاية أيضا."

وساعد هدف كافاني المبكر بضربة رأس باريس سان جيرمان على الاستحواذ على الكرة وزادت الثقة وصنع الفرص من كل مكان في الملعب وكاد أن يهز لوكاس مورا وتوماس مونييه الشباك قبل أن يحرز مهاجم اوروجواي الهدف الثاني.

واستطاع بوردو إيقاف هجمات باريس سان جيرمان في الشوط الثاني وتصدى الحارس الفونس اريولا لفرصة خطيرة من الفريق الضيف قبل خمس دقائق من النهاية.

وسجل دي ماريا هدفا ألغاه الحكم بسبب التسلل لكن فارق الهدفين كان كافيا ليحصل باريس سان جيرمان على النقاط الثلاث. (اعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below