مقدمة 1-روسيا تقول التصرفات الأمريكية تهدد أمنها القومي

Sun Oct 9, 2016 2:12pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

موسكو 9 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الأحد إنه رصد تزايدا في العداء الأمريكي تجاه موسكو واشتكى مما قال إنها سلسلة من الخطوات الأمريكية العدوانية التي تهدد أمن روسيا القومي.

وفي مقابلة مع التلفزيون الروسي الرسمي من المرجح أن تزيد من توتر العلاقات مع واشنطن أوضح لافروف أنه يلقي باللوم على إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما فيما وصفه بالتدهور الحاد في علاقات البلدين.

وقال لافروف للقناة الأولى في التلفزيون الروسي "شهدنا تغيرا جوهريا في الأوضاع عندما يتعلق الأمر بهوس الخوف من روسيا العدواني والذي يكمن الآن في لب السياسة الأمريكية تجاه روسيا.

"إنه ليس فقط هوسا بلاغيا تجاه روسيا وإنما خطوات عدوانية تضر فعليا بمصالحنا القومية وتمثل تهديدا لأمننا."

ومع توتر العلاقات بين موسكو وواشنطن بسبب قضايا تتراوح من سوريا إلى أوكرانيا استعرض لافروف قائمة طويلة من‭‭ ‬‬الشكاوى الروسية من الولايات المتحدة التي قال إنها أسهمت في خلق مناخ من عدم الثقة وصفه بأنه خطير ولا يمكن التنبؤ بتداعياته على نحو أكبر من أجواء الحرب الباردة.

وقال إن حلف شمال الأطلسي يحرك باضطراد معدات عسكرية قرب حدود روسيا وانتقد العقوبات التي يفرضها الغرب على موسكو لدورها في أزمة أوكرانيا.

وأضاف أنه سمع أيضا أن بعض واضعي السياسات في واشنطن يقترحون على الرئيس أوباما التصريح بقصف القواعد الجوية السورية بكثافة وتدميرها.

وقال لافروف "هذه لعبة خطيرة للغاية إذ أن روسيا الموجودة في سوريا بناء على دعوة من الحكومة الشرعية لهذا البلد ولديها قاعدتان هناك نشرت أنظمة دفاع جوي هناك لحماية أصولها."   يتبع