وزير الطاقة الروسي: استئناف محادثات سعر الغاز مع تركيا

Sun Oct 9, 2016 2:44pm GMT
 

موسكو 9 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في مقابلة مع صحيفة حريت التركية إن موسكو وأنقرة استأنفتا المحادثات بخصوص سعر توريد الغاز الروسي إلى تركيا.

كان نزاع على سعر الغاز بين شركة خطوط الأنابيب التركية بوتاش ومنتج الغاز الحكومي الروسي جازبروم قد دفع بوتاش إلى البدء في إجراءات تحكيم دولي بحق جازبروم في أكتوبر تشرين الأول 2015.

وأدى الخلاف إلى تعليق محادثات مشروع خط أنابيب نقل الغاز المشترك بين البلدين ترك-ستريم في وقت سابق هذا العام.

وفي نوفمبر تشرين الثاني 2015 توقفت معظم الاتصالات بين روسيا وتركيا بعد إسقاط الجيش التركي لمقاتلة روسية لكن موسكو وأنقرة أحرزتا تقدما كبيرا صوب استعادة العلاقات منذ ذلك الحين.

وقال نوفاك وفقا لنص المقابلة المنشور على موقع وزارة الطاقة الروسية اليوم الأحد "محادثات سعر الغاز استؤنفت وآمل أن يتوصل الجانبان إلى موقف مشترك."

تقول بوتاش إنها تلقت وعدا بخفض سعر الغاز في فبراير شباط 2015 لكن موسكو لم توقع قط على الاتفاق.

وقال نوفاك إنه يتوقع عقد أول جلسة بقضية التحكيم في 2017.

وقال نوفاك "من الممكن بحلول ذلك الحين أن تكون جازبروم إكسبورت الروسية وبوتاش التركية قادرتين على تسوية خلافاتهما المتعلقة بسعر الغاز."

وأبلغ نوفاك وكالة أنباء الأناضول التركية التي تديرها الدولة أن اتفاقا حكوميا بخصوص ترك ستريم شبه مكتمل وستوضع لمساته الأخيرة قبل اجتماع الرئيسين التركي والروسي في اسطنبول هذا الأسبوع.

يحضر نوفاك مؤتمر الطاقة العالمي في اسطنبول هذا الأسبوع وينوي لقاء ممثلين عن كبار المنتجين في أوبك والأمين العام للمنظمة لإجراء محادثات غير رسمية بشأن إنتاج النفط. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)