ترامب يختلف مع مرشحه لمنصب نائب الرئيس الأمريكي بشأن سوريا

Mon Oct 10, 2016 7:41am GMT
 

من ستيف هولاند

سانت لويس 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اختلف دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية علنا مع مرشحه لمنصب نائب الرئيس مايك بنس فيما يتعلق بالتعامل مع الحرب الأهلية في سوريا في تصريحات أدلى بها خلال المناظرة الثانية بحملة الانتخابات الرئاسية أمس الأحد الأمر الذي كشف عن مزيد من التوتر داخل حملة الجمهوريين.

وقال ترامب ردا على سؤال من أحد من أدارا المناظرة عن التصريحات التي أدلى بها بنس بأنه يجب على الولايات المتحدة أن تكون مستعدة لاستخدام القوة ضد أهداف عسكرية للحكومة السورية بقوله "لم أتحدث أنا وهو وأختلف معه في هذا الرأي".

وأضاف ترامب خلال المناظرة مع هيلاري كلينتون مرشحة الحزب الديمقراطي "أعتقد أن علينا أن نصل إلى تنظيم الدولة الإسلامية. يجب أن نشعر بالقلق من التنظيم."

وبدا بنس خلال مناظرته الأسبوع الماضي مع تيم كين مرشح كلينتون لمنصب نائب الرئيس وكأنه يختلف مع ترامب عندما شجب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتدخله في الحرب الأهلية في سوريا ولدعمه للأسد.

وقال بنس "الزعيم الصغير المتنمر لروسيا يملي الشروط على الولايات المتحدة الآن."

وتقصف الطائرات الحربية الروسية مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا دعما لحكومة الأسد.

وكانت كلينتون انتقدت ترامب لإشادته ببوتين.

وبعد المناظرة الرئاسية أمس الأحد قال بنس في تغريدة "أهنئ زميلي في السباق الانتخابي دونالد ترامب على فوزه الكبير في المناظرة" مضيفا "أشعر بفخر لوقوفي بجانبك".   يتبع