دراسة: النظام الغذائي المشبع بالدهون مرتبط بالإصابة بدرجات أكثر شراسة من سرطان البروستاتا

Mon Oct 10, 2016 8:59am GMT
 

10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أشارت دراسة أمريكية حديثة إلى أن الرجال المصابين بسرطان البروستاتا قد يكونون معرضين أكثر لأشكال أخطر من هذا المرض إذا كان نظامهم الغذائي يحتوي على الكثير من الدهون في اللحوم ومنتجات الألبان.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية سرطان وأمراض البروستاتا إن تزايد تلك المخاطر مرتبط بالدهون المشبعة والكولسترول التي لا يتناول مرضى سرطان البروستاتا أدوية لخفض مستوياتها لديهم.

كما خلصت الدراسة إلى أن الصلة بين الغذاء الذي يحتوي على دهون مشبعة وشدة سرطان البروستاتا أقوى في الرجال ذوي الأصول الأوروبية مقارنة بالأمريكيين من أصل أفريقي.

وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة إيما آلوت من جامعة نورث كارولاينا في تشابل هيل "النظام الغذائي الذي يحتوي على الكثير من الدهون المشبعة يساهم في ارتفاع معدلات الكولسترول في الدم" الذي تم ربطه بالفعل بتطورات أسوأ في سرطان البروستاتا.

ووفقا للرابطة الأمريكية للسرطان فرجل من بين كل سبعة في الولايات المتحدة يشخص بالإصابة بسرطان البروستاتا.

وأشار الباحثون إلى أن المرض شائع أكثر في الدول الغربية التي عادة ما يميل الناس فيها أيضا لاستهلاك أطعمة تحتوي على نسب أكبر من الدهون المشبعة.

ولاستكشاف العلاقة بين سرطان البروستاتا والدهون في النظام الغذائي استخدم فريق الباحثين في الدراسة بيانات 1854 رجلا تم تشخيص حالتهم حديثا بالإصابة بسرطان البروستاتا من بينهم 321 أو 17 بالمئة مصابون بسرطانات "شرسة جدا".

وفي إطار مشروع أبحاث مشترك عن سرطان البروستاتا بين نورث كارولينا ولويزيانا أجاب الرجال الذين شملتهم الدراسة على أسئلة عن عاداتهم الغذائية وأدويتهم وعوامل ديموجرافية وحياتية أخرى مثل العمر والعرق والأنشطة التي يمارسونها.

وقام الباحثون باحتساب مستويات الدهون المشبعة في النظام الغذائي لكل رجل منهم وأيضا كميات الدهون غير المشبعة وهي أنواع توجد في زيوت الخضروات وفي الأسماك.   يتبع