مقتل ثمانية على يد مسلحين في شرق الكونجو الديمقراطية

Mon Oct 10, 2016 12:41pm GMT
 

كينشاسا 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال الجيش في جمهورية الكونجو الديمقراطية إن مهاجمين مسلحين بأسلحة آلية قتلوا ثمانية أشخاص على الأقل في مدينة بيني بشرق البلاد أمس الأحد.

وقال ماك هازوكاي المتحدث باسم الجيش لرويترز إن سبعة من القتلى مدنيون والثامن جندي.

وأضاف "من المبكر جدا إعلان عدد نهائي للقتلى."

وقال إن الجيش عثر على جثة أخرى يعتقد أنها لأحد المهاجمين الذين شنوا هجومهم قرب وقت الغروب.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من 700 مدني قتلوا قرب بيني منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 معظمهم في غارات ليلية شنها متمردون مسلحون بخناجر وفؤوس.

وألقت الحكومة باللوم في كل أعمال العنف تقريبا هناك على القوات الديمقراطية المتحالفة وهي جماعة أوغندية إسلامية تتمركز في الكونجو منذ التسعينات.

ولكن لجنة بالأمم المتحدة تضم خبراء ومحللين مستقلين تقول إن جماعات مسلحة أخرى بينها بعض الجنود الكونجوليين تورطوا في هجمات على مدنيين.

ويوجد في الكونجو الديمقراطية عشرات الجماعات المسلحة التي تعيش على استغلال السكان واحتياطيات الثورة المعدنية.

وقتل الملايين هناك بين عامي 1996 و2003 مع تسبب صراع إقليمي في مجاعة وانتشار والأمراض.   يتبع