مقدمة 1-اقتصاديان يفوزان بجائزة نوبل لرؤيتهما حول وضع الأجور والمكافآت

Mon Oct 10, 2016 1:14pm GMT
 

(دانيال ديكسون ونيكلاس بولارد)

من لإضافة اقتباسات وتفاصيل

ستوكهولم 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - فاز أوليفر هارت البريطاني المولد وبنجيت هولمستروم الفنلندي المولد بجائرة نوبل في الاقتصاد اليوم الاثنين لعملهما الذي يجيب على مجموعة من الأسئلة تتراوح بين أفضل وسيلة لمكافأة الرؤساء التنفيذيين للشركات وما إذا كانت المدارس أو السجون يجب أن تكون مملوكة للقطاع الخاص.

وقالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم لدى الإعلان عن الجائزة التي تبلغ قيمتها ثمانية ملايين كرونة سويدية (928 ألف دولار) إن النتائج التي توصلا إليها حول نظرية العقد لها تأثيرات على حوكمة الشركات وتشريعات الإفلاس والدساتير السياسية وغيرها من المجالات.

وقال بير سترومبرج عضو لجنة جائزة نوبل والأستاذ في كلية ستوكهولم للاقتصاد "هذه النظرية هامة للغاية ليس فقط للاقتصاد ولكن أيضا لغيره من العلوم الاجتماعية."

وتبحث نظرية العقد على سبيل المثال ما إذا كان ينبغي أن يحصل المديرون على مكافآت أو خيارات أسهم وما إذا كان المدرسون أو العاملون في الرعاية الصحية يجب أن يحصلوا على رواتب ثابتة أو استنادا إلى معايير قائمة على الأداء.

ويعمل هارت أستاذا للاقتصاد في جامعة هارفارد فيما يعمل هولمستورم أستاذ اقتصاد وإدارة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وفي المجمل فإن الأكاديميين التسعة الذين فازوا بجائزة نوبل هذا العام في الطب والفيزياء والكيمياء والاقتصاد من بينهم خمسة ولدوا في بريطانيا وفرنسي وفنلندي وألماني وياباني.

وبينما لا يوجد من بين الفائزين أي شخص أمريكي المولد إلا أن ستة منهم بما في ذلك البريطانيون الخمسة يعملون في جامعات أمريكية.   يتبع