النفط يتراجع عن أعلي مستوى في عام بفعل مخاوف بشأن اتفاق أوبك

Tue Oct 11, 2016 12:21pm GMT
 

لندن 11 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - هبطت أسعار النفط من أعلى مستوى في عام اليوم الثلاثاء متأثرة بمخاوف من ألا يكون خفض الإنتاج من قبل كبار مصدري الخام في العالم كافيا للتخلص من تخمة المعروض التي امتدت على مدار عامين.

وقفزت أسعار النفط ثلاثة بالمئة أمس الاثنين بعد أن قالت روسيا والمملكة العربية السعودية إن من الممكن التوصل إلى اتفاق بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمنتجين المستقلين مثل روسيا لكبح إنتاج الخام.

وبحلول الساعة 1100 بتوقيت جرينتش انخفض خام برنت في العقود الآجلة تسليم ديسمبر كانون الأول بواقع 42 سنتا إلي 52.72 دولار للبرميل متراجعا بذلك عن أعلى مستوى في عام الذي سجله أمس الاثنين عندما بلغ 53.73 دولار للبرميل لكنه فوق أدنى مستوى سجله خلال الجلسة عند 52.51 دولار للبرميل في حين انخفض الخام الأمريكي في العقود الآجلة 43 سنتا إلى 50.92 دولار للبرميل.

وقالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الثلاثاء إن الإنتاج العالمي للنفط قد يصبح متماشيا مع الطلب بسرعة إذا اتفقت أوبك مع روسيا على تقليص كبير وكاف في الإنتاج لكن من غير الواضح مدى السرعة التي قد يحدث بها ذلك.

وكان إيجور سيتشين رئيس روسنفت الروسية قال إن شركته لن تخفض إنتاجها النفطي أو تثبته في إطار اتفاق محتمل مع أوبك.

وقال بنك جولدمان ساكس في مذكرة لعملائه اليوم الثلاثاء إنه رغم أن خفض الإنتاج بات "احتمالا كبيرا" فمن غير المرجح استعادة الأسواق لتوازنها في 2017.

وقال البنك الأمريكي "الإنتاج المرتفع من ليبيا ونيجيريا والعراق يقلص احتمالات التوصل لاتفاق مماثل لإعادة التوازن لسوق النفط في 2017" مضيفا أنه حتى إذا نفذ منتجو أوبك وروسيا خفضا صارما في الإنتاج فإن الأسعار المرتفعة ستسمح لمنتجي النفط الصخري الأمريكيين بزيادة إنتاجهم.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوى في 11 أسبوعا مدعوما بتوقعات متزايدة بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قد يرفع أسعار الفائدة بحلول نهاية العام مما أضاف المزيد من الضغوط النزولية على الخام. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)