أكراد العراق يقولون إنهم ملتزمون بالتحقيق في مزاعم عن انتهاكات

Tue Oct 11, 2016 4:32pm GMT
 

بغداد 11 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت حكومة إقليم كردستان في العراق اليوم الثلاثاء إنها ملتزمة بالتحقيق في مزاعم عن حدوث انتهاكات في مناطق يسكنها عرب وأكراد استجابة لتقرير نشرته رويترز في العاشر من أكتوبر تشرين الأول.

وعرض تقرير رويترز بالتفصيل حالة رجل كردي قال إنه احتل منزلا كانت تملكه في السابق أسرة عربية في بلدة زمار بعد أن أخرجت قوات البشمركة الكردية مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية من المنطقة.

وقال التقرير كذلك إن بعض العرب مُنعوا من العودة إلى ديارهم في البلدة الواقعة بالقرب من الموصل.

وقالت حكومة كردستان العراق في بيان إن هناك عدة أسباب وراء عدم عودة بعض العرب لمنازلهم منها المخاوف من قنابل لم تنفجر قد يكون مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية تركوها. ومُنع البعض من الدخول كذلك للاشتباه في أنهم أعضاء في التنظيم المتشدد.

وكررت الحكومة تصريحاتها السابقة بأنها لا تنتهج سياسة إخراج العرب من المناطق التي استعادتها القوات الكردية من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأفاد بيان حكومة الإقليم "سلطات إقليم كردستان عملت بنشاط على وقف أعمال عنف نفذها أفراد معينين." وتابع البيان "إقليم كردستان ملتزم تماما بتعزيز ممارسات الإدارة الرشيدة في مراعاته لأعراف ومعايير حقوق الإنسان العالمية." (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)