رئيس المخابرات: المشتبه به السوري في ألمانيا "له صلات بالدولة الإسلامية"

Tue Oct 11, 2016 7:36pm GMT
 

برلين 11 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال رئيس المخابرات الألمانية اليوم الثلاثاء إن لاجئا سوريا عمره 22 عاما ألقي القبض عليه في ألمانيا أمس الاثنين له صلات بتنظيم الدولة الإسلامية لكن مصادر في المخابرات قالت إنه لا يوجد دليل على تلقيه أوامر من التنظيم المتشدد.

وأبلغ هانز جورج ماسن رئيس وكالة المخابرات الداخلية الألمانية إذاعة وتلفزيون (زد.دي.إف) الألماني بأن القبض على المشتبه به جابر البكر ربما منع هجوما وشيكا.

وأضاف "نجحنا في منع هجوم إرهابي قبل دقائق قليلة من منتصف الليل." وكانت الشرطة تتعقب المشتبه به منذ أفلت منها خلال مداهمة يوم السبت.

وذكرت صحيفة دي فيلت نقلا عن مصادر في التحقيق في وقت متأخر من مساء اليوم الثلاثاء أن البكر قضى عدة أشهر في تركيا هذا العام وغادرها في الربيع وعاد إلى ألمانيا في أواخر أغسطس آب.

وأضافت أن المحققين لا يزالون يحاولون تحديد ما فعله البكر خلال الوقت الذي قضاه في تركيا التي وصفها تقرير لوزارة الداخلية في أغسطس آب أنها مركز للجماعات الإسلامية.

وقالت مصادر المخابرات إنه لم يتضح ما إذا كان البكر تحول إلى التشدد في سوريا أم في ألمانيا وإنها لا تملك دليلا على تلقيه أوامر من متشددي الدولة الإسلامية في الخارج مثلما هو الحال في قضية رجل سوري فجر نفسه خلال هجوم فاشل في مدينة أنسباخ في يوليو تموز.

وقالت الشرطة أمس إن البكر الذي منح لجوءا مؤقتا في ألمانيا في يونيو حزيران 2015 كان مستعدا لتنفيذ هجمات على غرار ما حدث في بروكسل وباريس. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار)