مدرب كوريا الجنوبية يأسف على غياب الفاعلية الهجومية

Wed Oct 12, 2016 1:12pm GMT
 

12 أكتوبر تشرين الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تحسر اولي شتيلكه مدرب كوريا الجنوبية على غياب الفاعلية الهجومية بعد أن فشل فريقه في تشكيل خطورة كبيرة في خسارته 1-صفر أمام إيران في طهران بتصفيات كأس العالم لكرة القدم أمس الثلاثاء.

وهيمنت إيران متصدرة المجموعة الأولى بالتصفيات الآسيوية على اللقاء باستاد أزادي وسجل المهاجم ساردار آزمون هدف الفوز في الشوط الأول.

وعجزت كوريا الجنوبية التي خسرت للمرة الأولى في التصفيات عن مجاراة المنتخب الإيراني المتحمس وواجهت صعوبات في صناعة الفرص أمام الدفاع المحكم لأصحاب الأرض.

وقال شتيلكه للصحفيين "هدفنا الرئيسي هو التأهل لكأس العالم لكن اذا لعبنا بهذه الطريقة سيكون من الصعب تحقيق ذلك. من المؤلم أن نعترف بذلك لكن يجب أن نشيد بالفريق الأفضل."

وأضاف "أشركت كيم شين-ووك في الشوط الثاني لايجاد حلول للتسجيل لكن لم يفلح الأمر ويرجع هذا لعدم امتلاكنا لمهاجم مثل سيباستيان سوريا" في إشارة لمهاجم قطر الذي تسبب في مشاكل لكوريا الجنوبية في المباراة السابقة.

وتفوقت إيران في المواجهات البدنية ويشعر شتيلكه بأن الوسيلة الوحيدة للتغلب على هذا العجز هي تطوير أسلوب جديد لفهم طريقتهم في كرة القدم.

وتابع المدرب الالماني البالغ عمره 61 عاما "أدرك أن إيران ضغطت علينا معتمدة على قوتها البدنية لكن أعتقد أن هناك أمرا أساسيا غير صحيح مرتبط بعدم قدرتنا على الفوز هنا حتى بلاعبين ومدربين جدد.

"لاعبونا أصغر حجما أو أضعف من لاعبي إيران. سنحتاج لكثير من الوقت للتغلب على هذا بتطبيق أسلوب لعب صارم يناسبنا."

وتحتل كوريا الجنوبية المركز الثالث بعد أربع مباريات وستستضيف أوزبكستان صاحبة المركز الثاني الشهر المقبل. (إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر)