تراجع الأسهم الأوروبية مع هبوط شركات التعدين والقطاع المالي

Thu Oct 13, 2016 7:44am GMT
 

لندن 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الخميس بعد أن نالت بيانات ضعيفة للتجارة الصينية من شركات التعدين في حين انخفضت أسهم ستاندرد لايف وايجون بفعل خفض تصنيفها.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي أكثر من واحد بالمئة لتبلغ خسائره نحو ثمانية بالمئة منذ بداية 2016. وتراجعت كل مؤشرات القطاعات اليوم.

ونزل سهم ستاندرد لايف 4.5 بالمئة بعد أن قلص باركليز توصيته للسهم إلى "خفض الوزن النسبي" في حين هبط سهم ايجون للتأمين أكثر من خمسة بالمئة بعد أن خفض سوسيتيه جنرال توصيته له إلى "احتفاظ" بفعل المخاوف من التزامات متنوعة في الولايات المتحدة.

ونزل سهم شركة توم توم الهولندية لأجهزة الملاحة 6.6 بالمئة بعد أن قالت إن مبيعاتها جاءت دون المتوقع في الربع الثالث من السنة.

وتأثرت أسهم شركات التعدين مثل بي.اتش.بي بيليتون وريو تينتو سلبا بعد بيانات التجارة التي أعلنتها الصين أكبر مشتر للمعادن في العالم وإثر خفض تصنيفها من سيتي.

وهبطت أسهم يونيليفر وتسكو وسط نزاع بين الشركتين على الأسعار نشب بفعل انحدار الجنيه الاسترليني إثر تصويت بريطانيا الصادم في يونيو حزيران لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)