مسودة بيان: وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي سيقولون إن هجوم حلب "ربما يرقى إلى جرائم حرب"

Thu Oct 13, 2016 3:03pm GMT
 

لوكسمبرج 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ذكرت مسودة بيان قبل اجتماع يعقد بين وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين إنهم سيقولون إن الهجوم على الشطر الشرقي الخاضع لسيطرة مقاتلي المعارضة في حلب يشكل تصعيدا كارثيا في الحرب وإن أفعال الجيش هناك "ربما ترقى إلى جرائم حرب".

وذكرت أحدث مسودة للبيان المشترك الذي سيصدر عن الوزراء وأطلعت عليه رويترز اليوم الخميس "منذ بداية الهجوم الذي شنه النظام (السوري) وحلفاؤه وكثافة القصف الجوي ومداه على شرق حلب مفرطة بشكل واضح."

وأضافت مسودة البيان "الاستهداف المتعمد للمستشفيات والطواقم الطبية والمدارس والبنية التحتية الضرورية إضافة إلى استخدام البراميل المتفجرة والقنابل العنقودية والأسلحة الكيماوية يمثل تصعيدا كارثيا في الصراع ويتسبب في سقوط ضحايا مدنيين على نطاق واسع منهم نساء وأطفال. وقد يرقى الكثير من ذلك لجرائم الحرب."

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)