رئيس وزراء الجبل الأسود يتهم روسيا بتمويل حملة مناهضة لحلف الأطلسي

Thu Oct 13, 2016 8:37pm GMT
 

من ألكساندر فاسوفيتش

بودجوريتشا 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال رئيس وزراء جمهورية الجبل الأسود ميلو ديوكانوفيتش اليوم الخميس إن روسيا تصب أموالا في الحملة الانتخابية في البلاد في محاولة لإحباط التقدم نحو الانضمام لحلف شمال الأطلسي.

جاءت تصريحات ديوكانوفيتش قبل ثلاثة أيام من إجراء الانتخابات.

ويواجه ديوكانوفيتش - الذي قاد الدولة الصغيرة الواقعة في منطقة البلقان كرئيس أو رئيس للوزراء لأكثر من 25 عاما - أشد منافسة انتخابية على الإطلاق من أحزاب المعارضة التي تتهمه بالمحاباة والتصرف في البلاد كإقطاعية خاصة.

وفي مقابلة مع رويترز قال ديوكانوفيتش إن موسكو تمول أحزاب المعارضة إذ ترى أن الانتخابات البرلمانية التي تجرى يوم الأحد هي الفرصة الأخيرة لإيقاف مساعي منطقة البلقان نحو الاندماج مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

وقال ديوكانوفيتش "روسيا رصدت الكثير من الأموال التي أفترض أنه تم توفيرها عبر أثرياء موالين لها ونقلت عبر قنوات سرية في صربيا وجهورية صرب البوسنة" في إشارة إلى الجزء الصربي من البوسنة وهي الجارة الشمالية للجبل الأسود.

وأضاف "المعارضة التقليدية .. الأحزاب الموالية للصرب هي الآن مدافعة عن المصالح الروسية في البلقان."

وتابع قوله "هذه الانتخابات هي الفرصة الأخيرة لمعارضي تبني الجبل الأسود والبلقان للقيم الأوروبية."

وتنفي روسيا وأحزاب المعارضة في الجبل الأسود مزاعم تدخل موسكو في الحملة الانتخابية على الرغم من وصف وزير الخارجية الروسي خطط انضمام الجبل الأسود لحلف شمال الأطلسي بأنها "غير رشيدة".

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)